الإثنين 17 يونيو 2024 07:18 صـ 10 ذو الحجة 1445هـ
رابطة علماء أهل السنة

    الرابطة بيانات الرابطة

    رابطة علماء أهل السنة تنعي للأمة الشيخ الدكتور عبدالمجيد الزنداني

    رابطة علماء أهل السنة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ، وبعد...

    تنعى رابطة علماء أهل السنّة إلى الأمة فقيدها، الشيخ الدكتور/ عبدالمجيد الزنداني، عن عمر ناهز 82 عاماً، بعد مسيرة علمية حافلة قضاها في الدعوة الإسلامية.

    وُلِد -- رحمه الله --في محافظة إب، مديرية الشعر، قرية الظهبي، منطقة الرضائي باليمن عام 1938.

    تلقَّى تعليمه الأولي في الكتَّاب إبان الحكم الإمامي في اليمن، ثم في عدن، وأكمل الدراسة النظامية فيها. ثم التحق بكلية الصيدلة في جامعة عين شمس، في جمهورية مصر العربية، درس فيها سنتين ثم تركها، واستكمل دراسته بالأزهر الشريف.

    بعد عودته إلى اليمن من مصر عينه الرئيس عبد الله السلال في أول حكومة بعد قيام الجمهورية، نائبًا لوزير الإرشاد القومي والإعلام. وفي عام 1968م ألف “كتاب التوحيد” لطلَّاب المدارس للمرحلتين الإعدادية والثانوية، وتولَّى إدارة الشؤون العلمية في وِزارة التربية والتعليم “المعارف”. وفي عام 1975م عُين رئيسًا لمكتب التوجيه والإرشاد في عهد الرئيس عبد الرحمن الأرياني، ثم نائبًا لوزير المعارف.

    وبعد رحيله إلى السعودية عمل في التدريس وإلقاء المحاضرات في مدارس المملكة وجامعاتها. وأسس مع عدد من العلماء “الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة”.

    في عام 1991 أسس الزنداني جامعة الإيمان في صنعاء في اليمن، وفي عام 1995م أصبح نائبا لرئيس مجلس الرئاسة، وسرعان ما قدم استقالته من المجلس في 1996م.

    للفقيد العديد من المؤلفات والأبحاث العلمية والمؤلفات والكتب التي أثرَتْ المكتبتين العربية والإسلامية، وكذلك العشرات من الأشرطة والمحاضرات التي فصل فيها مظاهر الإعجاز العلمي في القرآن الكريم.

    من بين مقالاته وأبحاثه: «أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ»، «الأقمار الصناعية تشهد بنبوة محمد»، «منطقة المصب والحواجز بين البحار».

    أما عن الكتب والمؤلفات: «علم الإيمان»، و«طريق الإيمان»، «نحَو الإيمَان»، «التوحيد»، «البينة العلمية في القرآن الكريم»، «تأصيل الإعجاز العلمي».

    رحم الله شيخنا الفاضل، وتقبل صالح عمله في ميزان حسناته، وألحقه بالنبيين والصديقين والشهداء والصالحين.. وحسن أولئك رفيقا.

    نتقدم لأهله وكل محبيه وطلابه ولإخوانه وللأمّة كلها بخالص العزاء وصادق المواساة .

    إنا لله وإنا اليه راجعون .

    رابطة علماء أهل السنّة

    الإثنين : 13 شوال 1445هـ - 22 إبريل 2024 م

    عزاء الشيخ الزنداني اليمن جامعة الإيمان

    الرابطة