الخميس 25 أبريل 2024 10:07 صـ 16 شوال 1445هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    أبو عبيدة: ”طوفان الأقصى” رد على جرائم الاحتلال.. ولا تفاوض حول الأسرى تحت النيران

    رابطة علماء أهل السنة

    قال الناطق باسم "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" أبو عبيدة، إن قيادة القسام بدأت معركة "طوفان الأقصى" بعد سنوات من "الإعداد والتخطيط، وبلوغ العدوان الصهيوني منتهاه" وبعدما ظن بانتهاكاته في الأقصى والضفة والداخل المحتل أنه "سيمر بدون حساب".

    وأكد أبو عبيدة في رسالة مصورة، مساء اليوم الإثنين، أن الكتائب ما زالت تتحكم في مسار المعركة، بمنظومة قيادة وسيطرة عالية الكفاءة، و"نحن جاهزون للاستمرار لفترة طويلة جدا".

    وأشار إلى أن قضية الأسرى هي ملف استراتيجي، له مساره الواضح والمعروف، وأثمانه التي سيدفعها الاحتلال لا محالة، مؤكداً عدم التفاوض حول الأسرى "تحت النيران".

    وأوضح أن "كتائب القسام" تمكنت من "أسر عدد كبير من العدو، ونقلهم الى أماكن الاعتقال لديها" مشيراً إلى أن "أسرى العدو معرضون للخطر، ومنهم من قتل بالفعل".

    وقال الناطق باسم "كتائب القسام" إن "التلويح الإسرائيلي بالدخول البري لغزة هو أمر مثير للسخرية، فكيف لهذا الجيش المهشم أن يجرؤ على مواجهة يتمناها القسام، الذي تمكن من إخراج فرقة غزة بالكامل عن الخدمة".

    وتابع: عهد انتصارات العدو التي جاءت في غفلة من الأمة، قد ولى إلى الأبد، وآن أوان عهد انكسارك وهزائمك، مشيراً إلى عجز "العدو عن مواجهة مقاتيلنا في الميدان، على مدار 60 ساعة حتى الآن رغم امتلاكه التكنولوجيا الأمنية والعسكرية".

    وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، ارتقاء 687 شهيدا، منهم 140 طفلا و105 سيدة، وإصابة ثلاثة آلاف و726 جريحا بإصابات مختلفة، في اليوم الثالث من العدوان على قطاع غزة، مشيرة إلى أن 10 بالمائة من الإصابات من الاطفال.

    أخبار