الإثنين 3 أكتوبر 2022 12:11 مـ 7 ربيع أول 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى ويُحاولون أداء طقوس تلمودية

    رابطة علماء أهل السنة

    جدّدت مجموعات من المستوطنين المتطرفين صباح اليوم، اقتحام باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي والوحدات الخاصة.

    كانت قوات الاحتلال فتحت باب المغاربة قبل الاقتحام وانتشرت في باحات المسجد الأقصى المبارك تمهيدا لتأمين اقتحامات المستوطنين له.

    وحاول بعض المستوطنين أداء طقوس تلمودية حيث تصدى المصلون وطلبة حلقات العلم بهتافات التكبير الاحتجاجية لهم؛ وأجبروهم على الخروج من الباحات.

    وفي السياق، واصلت سلطات الاحتلال منع العديد من المقدسيين من بينهم نساء القائمة الذهبية من دخول المسجد الأقصى.

    ويتعمد المستوطنون تدنيس باحات المسجد الأقصى واقتحامه في ساعة مبكرة من كل يوم وهي الساعة السابعة صباحا مستغلين قلة أعداد المصلين في مثل هذا الوقت.

    في سياق متصل، تعرضت قوة من جيش الاحتلال للرشق بالحجارة من قبل شبان مقدسيين في أحياء مدينة القدس وذكرت الإذاعة العبرية أن قوة من جيش الاحتلال تعرضت لإلقاء الحجارة في حيي سلوان والطور في شرقي القدس.

    ونوهت إلى أنه لم تقع إصابات في صفوف تلك القوة بينما ألحقت أضرارا بسيارات الشرطة التي كانت ترافقها, وقامت تلك القوات بتمشيط المنطقة بحثًا عن أولئك الشبان.

    هذا وأصيب مستوطن بجروح طفيفة إثر رشق سيارته بالحجارة من قبل شبان فلسطينيين قرب حاجز حيفيس في الضفة الغربية المحتلة.

    ووفقاً لوسائل الاعلام العبرية، فقد قام شبان فلسطينيون برشق سيارة المستوطن بالحجارة، اخترق أحدها زجاج السيارة الأمامي، مما أدى إلى إصابة المستوطن .

    كانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت مساء السبت، حي عين اللوزة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، وأطلقت القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية في البلدة.

    وحسب مركز معلومات وادي حلوة، فإن قوات الاحتلال اقتحمت حي عين اللوزة، واعتقلت أسطح المنازل، ما أدى لاندلاع مواجهات بين الشبان والقوات، خاصة بعد إغلاق شارع الحي وإلقاء القنابل الصوتية والمطاطية بسلوان.

    وأوضح أن قوات الاحتلال انتشرت عصر السبت في الحي، تزامنًا مع خروج الطلاب من مدارسهم، مما أدى إلى أزمة مرورية خانقة وهلع بين الطلاب.

    وفي السياق، ذكر شهود عيان أن تلك القوات أطلقت قنابل الصوت بشكل عشوائي نحو منازل السكان دون أي سبب، كما أطلقت الأعيرة المطاطية نحوهم.

    وأوضحوا أنهم فوجئوا بقوات الاحتلال تقتحم الحي، وتغلق الشارع الرئيس بسياراتها العسكرية، حيث منعت السيارات من المرور عبر المكان، ما أدى إلى التسبب بأزمة خانقة امتدت إلى حي بئر أيوب.

    في حين رد الشبان برشق دوريات شرطة الاحتلال بالحجارة لإغلاقها الشارع، وردت القوات عليهم بإطلاق قنابل الصوت والأعيرة المطاطية.

    هذا واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر الأحد، أربعة مواطنين فلسطينيين في إطار حملات الاعتقال التي تشنها كل ليلة.

    ووفقا لبيان للناطق باسم جيش الاحتلال فإنه اعتقل مواطنين في قرية المزرعة القبلية ومواطنا في مخيم العروب للاجئين.

    تأتي هذه الاعتقالات بادعاء الاشتباه في أن المواطنين شاركوا في مواجهات وإلقاء حجارة باتجاه قوات الجيش والمستوطنين، ونقلت قوات الاحتلال المعتقلين الثلاثة إلى مراكز التحقيق.

    كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم، الطالب في جامعة النجاح الوطنية أسيد علام مرعي. وأشارت وكالة الأنباء الرسمية إلى أن الشاب مرعي اعتقل على حاجز مفاجئ قرب بلدة قراوة بني حسان غرب سلفيت.

     

    فلسطين القدس اليهود الأقصى البراق حماس

    أخبار