الجمعة 3 فبراير 2023 07:28 صـ 12 رجب 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أوروبا

    حرب أوكرانيا .. كييف تسعى لعقد قمة سلام وموسكو تطالبها بنزع السلاح والتخلص من ”النازيين”

    رابطة علماء أهل السنة

    قال وزير الخارجية الأوكراني ديمتري كوليبا إن الحكومة الأوكرانية تهدف إلى عقد قمة سلام بحلول نهاية فبراير/ شباط المقبل، بينما رفضت موسكو إجراء مفاوضات في الأمم المتحدة بشروط أوكرانيا، وطالبتها بنزع السلاح والتخلص ممن وصفتهم بالنازيين.

    وأضاف كوليبا -في مقابلة مع وكالة أسوشيتد برس- أنه يفضل أن تكون القمة في الأمم المتحدة مع الأمين العام أنطونيو غوتيريش كوسيط محتمل، مجددا الاتهامات لروسيا بأنها لا ترغب بالسلام.

    وقال إن جميع الحروب تنتهي بطريقة دبلوماسية، وتكون نتيجة للتطورات في ميدان المعارك والحوار على طاولة المفاوضات.

    مرجعية روسيا

    في المقابل رفضت الرئاسة الروسية إمكانية إجراء مفاوضات في الأمم المتحدة بشروط أوكرانيا، وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن بلاده لا تتبع شروط الآخرين في التفاوض أبدا، مشددا على أن مرجعية روسيا هي أهدافها الخاصة والمنطق السليم.

    في غضون ذلك، نقلت وكالة تاس الروسية عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله إن أوكرانيا تعلم مطالب موسكو بشأن نزع السلاح والتخلص ممن وصفهم بالنازيين، وحذر من أنه إذا لم تلب كييف هذه المطالب فسيتولى الجيش الروسي المسألة.

    وكان لافروف قد قال في وقت سابق إن "قدرة الغرب على قيادة الاقتصاد العالمي تتقلص بشكل كبير مما سيضطره في نهاية المطاف إلى التفاوض مع روسيا شاء أم أبى".

    استهداف البنية التحتية

    وفي الشأن الميداني، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن نحو 9 ملايين أوكراني باتوا بلا كهرباء جراء الضربات الروسية على البنية التحتية في البلاد، محذرا من أن القوات الروسية ستهاجم شبكة الكهرباء بأوكرانيا مجددا.

    وأضاف زيلينسكي في خطابه اليومي المصور مساء الاثنين أن الروس يضغطون بكل إمكانياتهم ومواردهم في إقليم دوناس، لتحقيق ما وصفه ببعض التقدم في تلك الجبهات.

    وقال إن الوضع في باخموت وكريمينا ومناطق أخرى في دونباس "صعب ومؤلم"، ويتطلب أقصى قدر من القوة والتركيز.

    هجوم بطائرة مسيرة

    أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن أنظمتها للدفاع الجوي أحبطت هجوما بطائرة مسيرة أوكرانية على قاعدة إنغلز العسكرية جنوب شرقي العاصمة موسكو، وقالت الوزارة إن 3 جنود روس قتلوا جراء سقوط حطام الطائرة المسيرة.

    وفي محور دونيتسك، واصلت القوات الروسية هجماتها، وأعلنت وزارة الدفاع الروسية مقتل 40 عسكريا أوكرانيا في هجمات لقواتها على المحور الجنوبي من مدينة دونيتسك.

    وقال المتحدث باسم الوزارة إيغور كوناشينكوف إن القوات الروسية دمرت ورشا لإصلاح أسلحة الجيش الأوكراني في مدينة كراماتورسك شرقي إقليم دونباس، وأضاف أن إجمالي خسائر أوكرانيا خلال يوم واحد بلغ نحو 100 عسكري، مع تدمير آليات عدة.

    خسائر روسية

    في المقابل، أفادت هيئة الأركان الأوكرانية بمقتل 50 جنديا روسيا وإصابة 100 آخرين، إضافة إلى تدمير 5 وحدات متنوعة من العتاد العسكري، وذلك في قصف شنته في مقاطعة خيرسون جنوبي البلاد.

    وأضافت هيئة الأركان الأوكرانية أن قواتها قصفت خلال الساعات الماضية نقاط تحكم ومناطق لتمركز القوات الروسية على أكثر من جبهة.

    وقالت إن القوات الروسية نفذت خلال الساعات الماضية 19 هجوما من منظومات صاروخية، معتبرة أن ثمة تهديدات تتعاظم من خطر تنفيذ هجمات صاروخية روسية على كامل الأراضي الأوكرانية.

    جبهة دونباس

    وفي إقليم دونباس، أفاد مراسل الجزيرة بأن قصفا روسيا استهدف كراماتورسك وسلافيانسك الخاضعتين لسيطرة الجيش الأوكراني، واستهدف قصف كراماتورسك مصنعا للآلات الثقيلة.

    وفي الأثناء، قال حاكم مقاطعة لوغانسك بإقليم دونباس الأوكراني سيرغي غايداي إن قوات بلاده لم تسيطر بعد على مدينة كريمينا، لكن القتال اقترب كثيرا من مركزها، مضيفا أن الجيش الروسي لا يملك القدرة على الهجوم من محاور مختلفة هناك.

    من جهتها، قالت قيادة العمليات الأوكرانية في جبهة لوغانسك إن القوات الروسية والقوات الانفصالية دمرت كل الممرات والجسور على نهر دونيتسك وأبقت على جسر واحد فقط، وأضافت أن عملية التدمير تأتي ردا على التقدم الذي حققته القوات الأوكرانية في محاور القتال.

    وفي محور ليمان-كوبيانسك، قال الجيش الأوكراني إن الجيش الروسي استهدف مدناً وبلدات على ذلك المحور، كما نفذ سلاح الجو طلعات سماها بالموفقة استهدفت مواقع لتجمع وحدات المشاة ومخازن لأسلحة القوات الروسية.

    وفي السياق، أفاد مراسل الجزيرة في باخموت بأن تعزيزات عسكرية أوكرانية وصلت إلى المدينة في الوقت الذي قال فيه المتحدث باسم الجبهة الشرقية الأوكرانية إن الجيش الروسي يستعد لتنفيذ هجوم معاكس في باخموت ولوغانسك وأفدييفكا، مضيفا أن الجيش الأوكراني اتخذ كل الاحتياطات في هذه المناطق.

    المصدر : الجزيرة

    أوكررانيا حرب رروسيا سلام الأمم المتحدة البنية التحتية نزع سلاح

    أخبار