الجمعة 3 يوليو 2020 03:45 مـ 12 ذو القعدة 1441هـ
رابطة علماء أهل السنة

    الرابطة بيانات الرابطة

    بيان رابطة علماء أهل السنّة بشأن التفجير الذى وقع قرب الحرم النبوي - 29 رمضان 1437هـ

    رابطة علماء أهل السنة

    الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على نبي الرحمة محمد بن عبدالله الأمين ولا عدوان إلا على الظالمين .
    وبعد،،
       فإن رابطة علماء أهل السنة تستنكر بل و تحرم و تجرم ذلك الفعل الإجرامي الذى وقع مساء اليوم الإثنين ، 4/7/2016 م ،  في مقر أمني قرب الحرم النبوي الشريف في المدينة المنورة ، استنادا لقول الله تعالى: وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً  (النساء :93).
       فإن هذا الفعل جريمة بكل ما تعنيه الكلمة و لا يقبل تأويلا غير ذلك.
       و نحن إذ نتقدم بخالص العزاء للمملكة العربية السعودية حكومة و شعبا ، فإننا نسأل الله عز و جل أن يحفظ بلاد المسلمين من المكائد التى يدبرها لها أعداؤها ليل نهار

    حسبنا الله ونعم الوكيل(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)
    رابطة علماء أهل السنة
    اسطنبول - الإثنين 29 من رمضان 1437 هـ/ 4 من يولية 2016م

    بيان السعودية الحرمالنبوي المدينةالمنورة

    الرابطة