السبت 19 أكتوبر 2019 12:27 صـ 18 صفر 1441هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    فلسطين | شهيدان برصاص الاحتلال وعشرات الإصابات في الأراضي الفلسطينية

    رابطة علماء أهل السنة

    استشهد اليوم الجمعة فلسطينيان، وأصيب العشرات بجراح مختلفة، خلال مواجهات مع القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية وقطاع غزة. 

    وقال مراسل "قدس برس" في غزة إن الجيش الإسرائيلي قتل مساء اليوم الجمعة، شابًا فلسطينيًا، في حين أصاب 30 آخرين خلال مشاركتهم في مسيرات العودة شرقي قطاع غزة.

    وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أشرف القدرة، بأن الشاب إيهاب عابد (25 عامًا)، استشهد مساء اليوم برصاص الاحتلال شرق رفح جنوبي القطاع.

    وأضاف أن الطواقم الطبية تعاملت مع 22 إصابة برصاص قوات الاحتلال خلال الجمعة الـ44 لمسيرات العودة وكسر الحصار شرق القطاع.

    وأشار أنه بين الإصابات 14 طفلًا، إضافة إلى استهداف سيارة إسعاف تابعة لوزارة الصحة بقنابل الغاز، ما أدى إلى إصابة 6 مسعفين.

    وفي الضفة الغربية، استُشهد طفل فلسطيني برصاص الاحتلال، مساء اليوم، بعد إطلاق النار عليه من قبل جنود الاحتلال في سلواد شرق مدينة رام الله.

    وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أن الارتباط الفلسطيني أبلغها باستشهاد مواطن -لم تعرف هويته بعد- قرب سلواد.

    وأضافت أنه تم نقل مصاب آخر باليد لمجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، دون تفاصيل أخرى.

    من جهتها، أفادت مصادر محلية بأن جنود الاحتلال أطلقوا النار باتجاه طفل فلسطيني (16 عاما) وأصابوه بشكل مباشر ثم قاموا باعتقاله.

    وأضافت المصادر أن الحدث حصل قرب شارع 60 الاستيطاني، علمًا أنه لم تدر أية مواجهات في المنطقة.

    في حين، زعم الجيش الإسرائيلي أنه تم الاشتباه بثلاثة شبان قاموا بإلقاء حجارة باتجاه مركبات إسرائيلية على طريق 60.

    وأضاف في بيان له، أن الجنود ردوا على ذلك بإطلاق النار عليهم، ما أدى لوفاة أحدهم وإصابة آخر.

    وقمعت قوات الاحتلال المسيرات الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في الضفة الغربية المحتلة، حيث استخدمت وسائل تفريق عديدة من بينها قنابل الغاز والصوت، والرصاص الحي والمطاطي. 

    وأوضح مراسلو “قدس برس” أن عشرات المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب أُصيبوا بحالات اختناق خلال قمع جنود الاحتلال لمسيرات؛ كفر قدوم شرق مدينة قلقيلية، وبلعين ونعلين غربي رام الله.

    وفي قرية رأس كركر غربي رام الله، ذكرت وزارة الصحة أن الطواقم الطبية نقلت فلسطينيًا مصابًا برصاص الاحتلال المطاطي منها.

    وأضافت أنه تم نقل الشاب إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، لافتة إلى أن الإصابة أدت إلى كسر في الجمجمة ونزيف على الدماغ.

    وأكدت استقرار حالة المصاب، حيث سيتم إدخاله لغرف العمليات.

    وفي ضواحي مدينة القدس، اندلعت مواجهات محدودة مع جنود الاحتلال بعد وصول مسيرة تُطالب باسترداد جثمان شهيد فلسطيني محتجز منذ أكثر من أربعين يوماً.

    فلسطين شهيدان رصاص الاحتلال عشرات الإصابات الأراضي الفلسطينية

    أخبار