الخميس 27 يونيو 2019 09:12 صـ 23 شوال 1440هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار ليبيا

    ليبيا | القوات الحكومية تستعيد أغلب النقاط وقوات حفتر تتراجع إلى غريان

    رابطة علماء أهل السنة

    مازالت الاشتباكات مستمرة جنوب شرقي طرابلس بين قوات حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، وبين قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، والذي بدأ الزحف لاجتياح طرابلس منذ عشرة أيام.

    وقد استعادت القوات الحكومية فجر اليوم أغلب النقاط التي فقدتها أمس، مثل منطقة اللواء الرابع بمنطقة العزيزية ومطار طرابلس، مما اضطر قوات حفتر إلى الانسحاب إلى منطقة غريان.

    وقام السلاح الجوي لحكومة الوفاق بقصف معسكرات قوات حفتر بمنطقة غريان، المعسكرين السابع والثامن، كما قصف رتلاَ من سيارات الوقود.

    وكانت أول أمس قوات حكومة الوفاق قد قصفت رتلاً مكوناً من سبع سيارات وقود كانت متوجهة لتزويد قوات حفتر، مما أحدث أزمة وقود لدى قوات حفتر،  واضطر المسلحين لترك السيارات المسلحة التي فرغت من الوقود والهرب، لتستولي عليها القوات الحكومية.

     

    التدخل الخارجي

    وعن التدخل الخارجي قال السيد مروان الدرقاش، ناشط سياسي ليبي، في اتصال تليفوني معه، إن مصر والإمارات تدعمان قوات حفتر بصورة مباشرة، وأن هذا الدعم يتمثل في الذخيرة المصرية الموجودة بأيدي قوات حفتر، وكذلك مدرعات تايجر الإماراتية، والتي استولت عليها القوات الحكومية من الأسرى من قوات حفتر.

    وأضاف، إن الدعم المصري والإماراتي لا يتوقف عند ذلك، وإنما يتعدّى الأمر إلى ضباط مصريين وإماراتيين موجودين في غرفة عمليات حفتر.

     

    الموقف السياسي

    وتسعى الآن حكومة الوفاق للضغط على المجتمع الدولي لوقف الدعم الخارجي لقوات حفتر.

    وقد صرّح عبدالرحمن السويحلي، عضو المجلس الأعلى للدولة، أنه اجتمع اليوم مع السفير الألماني في ليبيا، والذي أبلغه بأن ألمانيا تسعى لإيقاف الهجوم على العاصمة عن طريق مجلس الأمن، وربما إذا اضطر الأمر إلى فرض عقوبات على خليفة حفتر، وربما التدخل عسكريا لإيقافه.

    ليبيا القوات الحكومية تستعيد قوات حفتر تتراجع غريان مطار طرابلس الوقود

    أخبار