الأربعاء 18 مايو 2022 12:49 صـ 15 شوال 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أوروبا

    صدامات بين الشرطة السويدية ومتظاهرين ضد عزم حركة يمينية متطرفة حرق المصحف

    رابطة علماء أهل السنة

    وقعت صدامات عنيفة بين الشرطة السويدية ومتظاهرين أمس الجمعة خرجوا للاحتجاج على عزم حركة سترام كورس اليمينية المتطرفة إحراق نسخة من القرآن الكريم بعد فشلها في حرق المصحف قبلها بيوم، وأسفرت تلك الصدامات عن إصابة 4 من الشرطة التي قالت في بيان لها إنه تم اضرام النار في 4 سيارات شرطة كما أصيب ما لا يقل عن 4 من أفرادها ومدني واحد بجروح في مدينة أوريبرو وسط السويد.

    وكانت صدامات مماثلة وقعت أول أمس الخميس على خلفية سعي الحركة المتطرفة لإحراق نسخة من القرآن الكريم، ونقل على إثر الاشتباكات 3 عناصر شرطة إلى المستشفى في مدينة لينشوبينغ على الساحل الشرقي للسويد. وتم توقيف شخصين خلال التظاهرة.

    وقال قائد الشرطة السويدية أندرس ثورنبرغ تعليقا على تلك الصدامات "نعيش في مجتمع ديمقراطي وتتمثل إحدى أبرز مهام الشرطة في ضمان أن يكون بإمكان الناس استخدام حقوقهم التي يكفلها الدستور بالظاهر والتعبير عن آرائهم".

    وأضاف في بيان "لا يحق للشرطة اختيار من يحظى بهذا الحق، لكن عليها دائما التدخل في حال وقوع انتهاك".

    يذكر أن حركة سترام كوروس اليمينية المتطرفة يتزعمها المتطرف الدانماركي السويدي راسموس بالودان، الذي منح الجنسية السويدية عام 2020، ويعرف عنه عداؤه للإسلام، وسبق له أن دعا إلى خلو الدانمارك من المسلمين قبل الانتخابات الدانماركية عام 2019، لكنه فشل في الوصول إلى البرلمان.

    وكان قد صرح بعد حصوله على الجنسية السويدية بأنه يأمل أن يكون قادرا على تنفيذ كثير من الأنشطة في السويد، حيث كان وراء حرق نسخة من المصحف في مدينة مالمو السويدية نهاية أغسطس/آب عام 2020، مما أدى إلى اضطرابات عنيفة في المدينة.

    السويد مظاهرات حرق المصحف

    أخبار