الخميس 29 سبتمبر 2022 10:19 صـ 3 ربيع أول 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار آسيا

    بركان ”مايون” في الفلبين يواصل انفجاراته والسلطات ترفع حالة التأهب

    رابطة علماء أهل السنة

    أعلنت السلطات الفلبينية، أمس الإثنين، رفع حالة التأهب إلى المستوى الرابع بسبب انفجار بركان "مايون" الأكثر نشاطًا في البلاد. ورفع المعهد حالة التأهب إلى المستوى الرابع من بين خمس مستويات، ما يعني أن انفجارًا بركانيًا خطيرًا قد يحدث في غضون أيام. 

    ومنذ أكثر من أسبوع، أصبح بركان مايون في حالة نشاط، دافعًا أكثر من 27 ألفًا من سكان القرى للفرار بحثًا عن ملاذات أكثر أمنًا.

    ووصل ارتفاع الحمم البركانية إلى 700 متر خلال الليل في بركان مايون، بإقليم ألباي 330 كيلومترا جنوبي مانيلا بينما وصل ارتفاع أعمدة الرماد إلى ثلاثة كيلومترات فوق الفوهة.

    وقال المعهد الفلبيني لعلم البراكين والزلازل (فيفولكس) إن البركان ظل يقذف الحمم لمدة استمرت بين ثلاث دقائق و 30 دقيقة.

    ورفع المعهد أمس الاثنين مستوى التحذير من بركان مايون إلى الدرجة الرابعة وهو ما يعني" ثوران خطير محتمل خلال أيام".

    وذكر حاكم ألباي، آلفرانسيس بيشارا، إن عدد النازحين جراء البركان ارتفع إلى نحو أربعين الفا خلال الليل، في ظل خوف السكان من الأصوات الهائلة الصادرة عن بركان مايون.

    وأضاف بيشارا في مقابلة مع محطة (دي زد إم إم): "حتى السكان الذين يعيشون بعيدا عن مناطق الخطر فروا من منازلهم لأنهم خائفون .. علينا أن نستوعبهم جميعا".

    وأمر بيشارا بتعليق الدراسة على جميع المستويات في الإقليم.

    يذكر أن البركان الذي يبلغ طوله 2463 مترا ثار نحو 50 مرة منذ عام 1616. وكان أخر ثوران مميت له في مايو 2013، حيث لقى خمسة متسلقين حتفهم وأصيب سبعة أخرون في هذا الحادث.

    وكان الثوران الأكثر عنفا لمايون عام 1814،حيث لقي 1200 شخص حتفهم ودفن الطمي البركاني قرية. وكان ثوران عام 1993 قد أودى بحياة 79 شخصا.

    الفلبين بركان مايون انفجار نازحون

    أخبار