الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 02:57 صـ 2 جمادى أول 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أفغانستان

    أفغانستان ... طالبان تسيطر على تاسع عاصمة ولاية وتقصف باغرام وتهاجم قندهار

    رابطة علماء أهل السنة

    سيطرت حركة طالبان على مدينة فيض آباد مركز ولاية بدخشان في شمال أفغانستان، لتكون بذلك تاسع عاصمة ولاية تسيطر عليها الحركة في أقل من أسبوع، في حين أقال الرئيس الأفغاني قائد الجيش وعين جنرالا جديدا مكانه.

    وقال النائب ذبيح الله عتيق -في وقت متأخر أمس الثلاثاء- "تعرضت القوات الأمنية التي تقاتل طالبان منذ عدة أيام لضغط شديد، وأن طالبان استولت على المدينة الآن، والجانبان تكبدا خسائر فادحة".

    وقال المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد إن مقاتلي حركة طالبان سيطروا على ولايتي بغلان وبدخشان الليلة الماضية شمالي شرق البلاد، وإنهم استهدفوا بالصواريخ قاعدة باغرام العسكرية شمالي العاصمة كابل.

    وأضاف أن الحركة باتت تسيطر على ولايات نيمروز وجوزجان وسربل وقندز وتخار وسمنغان وفراه وبغلان وبدخشان.

    وعواصم الولايات التسع التي تسيطر عليها طالبان (من 34 عاصمة ولاية أفغانية) 6 منها في الشمال، في حين تسيطر على أجزاء واسعة من ولايات أخرى دون عواصمها.

    وأفادت الجزيرة عن مصدر أمني أن مسلحي طالبان يهاجمون مدينة قندهار جنوبي أفغانستان من عدة جوانب.

    وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية أن مئات من عناصر القوات الأمنية الأفغانية -الذين انسحبوا إلى مطار قندوز بعد سقوط المدينة الواقعة شمال شرق أفغانستان في نهاية الأسبوع الماضي- استسلموا اليوم الأربعاء لحركة طالبان.

    وقال عمر الدين -والي عضو مجلس ولاية قندوز- "هذا الصباح استسلم مئات من الجنود والشرطة وعناصر من قوات المقاومة (ميليشيات) -كانوا متمركزين في المطار- لحركة طالبان مع كل عتادهم".

    وفر حوالي ألف سجين من سجون الولايات الأفغانية التي سيطر عليها مسلحو طالبان.

    إقالة قائد الجيش

    وأمام الهزائم التي لحقت بالقوات الحكومية، تم إقالة قائد الجيش الأفغاني الجنرال ولي محمد أحمد زاي من منصبه، وتعيين الجنرال هيبت الله علي زاي قائدا جديدا للجيش.

    وتزامن ذلك مع وصول الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني إلى مدينة مزار شريف عاصمة ولاية بلخ شمالي البلاد.

    وقد ترأس غني اجتماعا رفيع المستوى مع المسؤولين المدنيين والعسكريين وزعماء القبائل والأحزاب السياسية حول الوضع الأمني والميداني في ولاية بلخ.

    وقال مصدر مقرب من الجنرال عبد الرشيد دوستم إنه من المتوقع أن يكلف الرئيس الأفغاني الجنرال دوستم بالإشراف على العمليات ضد مسلحي طالبان.

    وقال دوستم -في مقطع فيديو نشره صحفيون أفغان على منصات التواصل- إن طالبان لن تستطيع الخروج من المناطق التي تحاول السيطرة عليها شمالي أفغانستان، في إشارة إلى تصدي القوات الحكومية لهجمات مسلحي الحركة.

    أفغانستان قندهار طالبان عاصمة ولاية

    أخبار