الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 05:43 صـ 24 ربيع آخر 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار آسيا

    اليمن ... السعودية تعلن مبادرة لإنهاء الحرب وأمريكا وبريطانيا ترحبان والحوثيون لا يرون جديدا

    رابطة علماء أهل السنة

    أعلن وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان عن مبادرة جديدة لإنهاء الحرب في اليمن، لكن جماعة الحوثي سرعان ما ردت بالقول إن المبادرة لم تأتِ بجديد، في المقابل أكدت الحكومة اليمنية دعمها للمبادرة.

    وأوضح الوزير، خلال مؤتمر صحفي بالرياض اليوم الاثنين، أن المبادرة السعودية تدعو لوقف شامل لإطلاق النار في اليمن تحت مراقبة الأمم المتحدة، مؤكدا أنه سينفذ فورا عند موافقة الحوثيين على المبادرة.

    وقال فرحان: "استمرارا لدور المملكة الداعم لليمن، فإنها تعلن مبادرة لإنهاء الأزمة والتوصل لحل سياسي شامل"

    وأضاف: "تتضمن (المبادرة) وقف إطلاق نار شامل تحت مراقبة الأمم المتحدة وإيداع الضرائب والإيرادات الجمركية للسفن والمشتقات النفطية من ميناء الحديدة (غربي اليمن) بالبنك المركزي".

    وتشمل أيضا "فتح مطار صنعاء الدولي لعدد من الرحلات المباشرة الإقليمية والدولية، وبدء مشاورات بين الأطراف المختلفة برعاية الأمم المتحدة"، وفق فرحان.

    وأوضح أن مبادرة المملكة تقديرا لجهود المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيموثي ليندركينغ، ومبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث، والدور الإيجابي لسلطنة عمان.

    ودعت المملكة، الحكومة اليمينية والحوثيين للقبول بالمبادرة، ليتم تنفيذها تحت إشراف ومراقبة الأمم المتحدة.

    وحول توقيت سريان المبادرة، أضاف فرحان: "المبادرة الآن سارية ولكن تتعلق بقبول الحوثي بما طرح (ليبدأ التنفيذ)".

    وأعرب عن أمله في استجابة الحوثيين للمبادرة "صونا للدماء اليمنية وإتاحة الفرصة للحل السياسي".

    وأكد أنه "تم التنسيق مع الحكومة (اليمينة) وكافة دول التحالف وإحاطتهم بما ستعلنه المملكة والمبعوث الأممي والمبعوث الأمريكي ونتطلع لقبول الحكومة ونتمنى أن نرى تجاوبا من مليشيا الحوثي".

    وأكد فرحان، أن وقف إطلاق النار سيساعدنا في الوصول للحل السياسي باليمن، وأن الإطار الزمني لإتمام ذلك سيبدأ (عقب موافقة) الحوثيين.

    من جهتها، قالت الإدارة الأميركية إنها ترحب بالتزام السعودية والحكومة اليمنية بوقف إطلاق النار والدخول في عملية سياسية.

    ودعت جالينا بورتر نائبة المتحدث باسم الخارجية الأميركية -خلال إفادة صحفية- كل الأطراف اليمنية إلى وقف إطلاق النار فورا، وبدء محادثات برعاية الأمم المتحدة.

    بدوره، قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب الاثنين إن "بريطانيا ترحب بمبادرة السلام الجديدة التي اقترحتها السعودية لإنهاء الحرب في اليمن"، وحث الحوثيين على العمل مع خصومهم السعوديين لوضع حد للصراع المستمر منذ 6 سنوات.

    وقال المتحدث باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام إن المبادرة السعودية لا تتضمن أي جديد، وأضاف "لا يمكننا أن نقبل وقفا لإطلاق النار مع مقايضتنا بالجانب الإنساني".

    وأكد عبد السلام أن الحوثيين "مستعدون للذهاب إلى حوار سياسي بعد أن توقف السعودية الحرب وترفع الحصار".

    وأشار إلى أن بنود المبادرة نوقشت سابقا ضمن محادثات مع مبعوث الأمم المتحدة لليمن مارتن غريفيث.

    اليمن السعودية مبادرة الحوثي ميليشيا وقف إطلاق النار

    أخبار