الخميس 2 ديسمبر 2021 10:27 مـ 26 ربيع آخر 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أفريقيا

    تونس ... تعيين مديرا بالشرطة متهم بارتكاب جرائم ضدّ الإنسانيّة وبانتهاكات جسيمة لحقوق

    رابطة علماء أهل السنة

    ذكرت وسائل إعلام تونسية أن أحد المديرين المعينين حديثا في وزارة الداخلية متهم بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان.

    وقال موقع "بوابة تونس" إن مدير عام المصالح المختصة سامي اليحياوي الذي تم تعيينه منذ أيام متهم بارتكاب جرائم ضدّ الإنسانيّة وبانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان خلال أحداث الحوض المنجمي بولاية قفصة سنة 2008، حين كان مديرا لإقليم الشرطة هناك، وفق لائحة أعدّتها هيئة الحقيقة والكرامة السابقة، والتي أعادت نشرها رئيسة الهيئة سهام بن سدرين الأربعاء في صفحتها على "فيسبوك".

    وأضاف الموقع أن هذا التعيين يحرج رئيس الجهورية قيس سعيّد، خاصة بعد مطالبته من قبل نشطاء على صفحات التواصل الاجتماعي بمراجعة تعيين اليحياوي، على غرار ما حصل مع المدير العام لوحدات التدخل العميد خالد المرزوقي الذي أُقيل بعد 5 أيام فقط من تعيينه بضغط من عائلات ضحايا تالة في ولاية القصرين، لتورطه في أحداث ثورة 14 يناير 2011.

    وجُوبهت التحركات الاحتجاجية في الحوض المنجمي بولاية قفصة الواقعة بالجنوب الغربي التونسي، في سنة 2008 بالقمع من قبل أجهزة أمن نظام ابن علي، ما خلّف العديد من القتلى ومئات المُعتقلين، إلى جانب تعذيب عدد من النشطاء والحقوقيين والنقابيين والصحفيين الذين حكم عليهم فيما بعد بالسجن.

    ومُورست كل وسائل القمع من قتل واغتصاب وتعذيب ضد العديد من المُحتجّين السلميين الذي خرجوا في مدن الرديف والمتلوي وأم العرائس والمظيلة ضدّ تردّي الأوضاع الاجتماعية الصعبة والبطالة والفقر.

    تونس قيس سعيد الداخلية تعيين انتهاكات حقوق الانسان

    أخبار