الجمعة 7 أكتوبر 2022 09:31 صـ 11 ربيع أول 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    ”حماس” تطالب بمحاسبة محاولي اغتيال الشاعر ”مهما كانت مواقعهم”

    رابطة علماء أهل السنة

    أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" محاولة الاغتيال "الآثمة والغادرة" لنائب رئيس الوزراء الأسبق الدكتور ناصر الدين الشاعر، "القامة الوطنية وصاحب التاريخ الوطني والنضالي الطويل ضدّ الاحتلال"، داعية إلى "التحقيق الفوري لمحاسبة الفاعلين مهما كانت مواقعهم".

    وقالت في تصريح صحفي مساء الجمعة، إن "محاولة اغتيال الدكتور الشاعر، الأكاديمي والشخصية الوطنية الجامعة، تدقّ ناقوس الخطر بأن هناك مَن يحاول ضرب النسيج المجتمعي الفلسطيني، ويغيّب الأصوات الوطنية الشريفة، خدمة للاحتلال الصهيوني، ولأجندات خارجية تتناقض ومبادئ شعبنا المقاوم الحرّ".

    وأكدت "حماس" أن "هذه الجريمة التي تأتي بعد أسابيع معدودة من تعرض الدكتور الشاعر لاعتداء من قبل أمن جامعة النجاح السابق منتصف يونيو/حزيران الماضي، تستوجب حمايته وحماية الشخصيات الوطنية كافة، وعدم تركهم لقمة سائغة للاحتلال وأعوانه المجرمين".

    وعبّرت الحركة عن أسفها "للتصريحات غير المسؤولة في التحريض الداخلي، وتحريك نار الفتنة بين أبناء شعبنا وفصائله الوطنية، والتي تنتج عنها مثل هذه الجرائم والانتهاكات".

    وتعرض الشاعر قبل أسابيع، للضرب والاعتداء من قبل أفراد من حرس جامعة النجاح الوطنية والأجهزة الأمنية، أثناء قمع الأخيرة للحراك الطلابي واعتدائها على طلبة شاركوا في اعتصام نظمته الكتلة الإسلامية أمام الجامعة في 8 حزيران/يونيو الفائت.

    وعمل الشاعر عميدًا لكلية الشريعة في جامعة النجاح الوطنية، وهو أستاذ مساعد في قسم الفقه والتشريع.

    وشغل منصب نائب رئيس الوزراء ووزير التربية والتعليم في الحكومة الفلسطينية العاشرة، واعتقل خلالها لمدة شهرين في سجون الاحتلال، وشغل أيضًا منصب وزير التربية والتعليم فيما يُعرف بحكومة الوحدة.

    فلسطين الشاعر حماس السلطة محاولة اغتيال

    أخبار