الخميس 28 يناير 2021 07:26 صـ 14 جمادى آخر 1442هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أوروبا

    الإرهابي النيوزيلندي يعترف : أردت حرق المساجد بعد قتل المصلّين

    رابطة علماء أهل السنة

    اعترف الإرهابي برينتون تارانت، منفذ مجزرة المسجدين أمام المحكمة العليا في مدينة كرايست تشيرتش النيوزيلندية اليوم الاثنين في أولى جلسات النطق بالحكم بتهم قتل 51 شخصا.

    وقال ممثل النيابة خلال الجلسة إن المواطن الأسترالي برينتون تارانت المتهم بتنفيذ المجزرة (29 عاما) قضى سنوات في الإعداد لجريمته، ودرس خطته بعناية لإيقاع أكبر عدد من الضحايا.

    وأضاف المدعي بارنبي هوز أن المتهم أخبر الشرطة بعد إلقاء القبض عليه أنه أراد إثارة الخوف بين السكان المسلمين.

    وكشفت النيابة أن المتهم كان ينوي الهجوم على مسجد ثالث، وأنه أراد حرق المساجد بعد قتل المصلين.

    وذكر ممثل النيابة أن تارانت عبر عن أسفه لأنه لم يقتل مزيدا من الأشخاص، وأضاف أن المتهم "أراد بث الخوف في صدور من وصفهم بالغزاة ومنهم السكان المسلمون أو المهاجرون غير الأوروبيين بشكل عام".

    وسمحت المحكمة لبعض الناجين من المجزرة بدخول قاعة المحكمة، ومواجهة تارانت للمرة الأولى منذ وقوع الهجوم.

    وكان المتهم أقر بأنه مذنب في 51 تهمة بالقتل، و40 تهمة بالشروع في القتل، وتهمة ارتكاب عمل إرهابي.

    وهاجم المتهم المصلين في مسجدين بمدينة كرايست تشيرتش وقت صلاة الجمعة منتصف مارس/آذار من العام الماضي، وبث جريمته مباشرة عبر فيسبوك. وبينت النيابة أن الشرطة أوقفته وهو في طريقه إلى مدينة آشبرتون المجاورة لتنفيذ هجوم ثالث.

    المحكمة تستمع إلى شهادات 66 ناجيا من المجزرة (رويترز)

    ومن المنتظر أن يستمع قاضي المحكمة العليا المنعقدة في كرايست تشيرتش إلى شهادات 66 ناجيا من الهجوم، في جلسات على مدى 4 أيام قبل النطق بالحكم. وسوف يُسمح لتارانت، الذي يمثل نفسه دون فريق دفاع، بالتحدث قبل صدور الحكم.

    وتستوجب الإدانة بالقتل حكما إلزاميا بالسجن مدى الحياة. ويمكن للقاضي أن يصدر حكما بالسجن مدى الحياة دون إمكانية الإفراج المشروط، وهو حكم لم يصدر من قبل في نيوزيلندا.

    ولم تسمح السلطات ببث وقائع الجلسات مباشرة، وسيتم فرض قيود على ما يمكن لوسائل الإعلام أن تنشره.

    الإرهابي النيوزيلندي مسجدين هجوم قتل حرق

    أخبار