الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 08:08 مـ 19 ربيع أول 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    فلسطين... مواجهات واعتقالات بالضفة وتوغل محدود جنوبي قطاع غزوالسودان... انقلاب عسكري جديد والقوى المدنية تدعو الشعب للتدفق إلى الشوارعالأردن.. ”الهوية الجامعة” هل تضيع حق العودة؟ترسيخا للخيانة ... أبوظبي توقع اتفاق ”الممر الأخضر” مع الكيان الصهيونيالأمم المتحدة تتهم جيش ميانمار بحشد قواته في الشمال وتحذر من تكرار مأساة إبادة الروهينغااليمن... اغتيال ضياء الحق الأهدل وأصابع الاتهام تشير إلى أبي ظبيأكثر من 40 دولة تنتقد الصين بسبب قمعها حقوق أقلية الإيغور المسلمة.. وبكين تنفيمصر... ”أحرارنا_في_القلب” يتفاعل بقوة على التواصل ومغردون: ملعون من يسجن شعباهيئة أممية تدعو السلطات السعودية للإفراج عن معتقلين فلسطينيين فورًاالسودان.. 36 مصابا في مظاهرات مؤيدة للحكم المدني وحمدوك يتعهد باستكمال مؤسسات الحكم الانتقاليتونس ... قيس سعيد يدعو إلى حوار وطني لا يشارك فيه معارضوهفلسطين... الاحتلال ينفذ حملة اعتقالات بالضفة والمستوطنون يقتلعون 300 شجرة زيتون
    أخبار أفغانستان

    أفغانستان ... داعش تتبنى تفجيرات جلال آباد وطالبان تمشط أطراف المدينة بحثا عن الجناة

    رابطة علماء أهل السنة

    قال وكيل وزارة الإعلام في الحكومة المؤقتة ذبيح الله مجاهد، اليوم الاثنين، إن تنظيم الدولة يقف وراء التفجيرات التي وقعت خلال اليومين الماضيين في مدينة جلال آباد مركز ولاية ننغرهار (شرقي البلاد) والتي خلفت عددا من القتلى والجرحى بين قوات الأمن التابعة لحكومة تصريف الأعمال الأفغانية والمدنيين.

    وأضاف مجاهد أن قوات الحكومة المؤقتة -التي شكلتها طالبان مؤخرا- أجرت عملية تمشيط في أطراف مدينة جلال آباد بحثاً عن المنفذين.

    وكان تنظيم الدولة قد تبنى أمس -في بيان بثه عبر وسائل التواصل- سلسلة التفجيرات التي وقعت السبت والأحد في جلال آباد، وقال إنها أدت لسقوط أكثر من 35 عنصرا من حركة طالبان بين قتيل وجريح، لكن الحركة لم تصدر أي بيان بهذا الشأن.

    أمس، استهدف تفجير سيارة للشرطة وبرجاً للكهرباء في جلال آباد مما تسبب في مقتل 3 أشخاص وجَرح آخرين، كما حدث انفجار في مديرية شيرزاد بولاية ننغرهار، وقبل ذلك انفجرت عبوة ناسفة في سيارة بالعاصمة مما أدى إلى جرح شخصين.

    حراك أممي

    في الأثناء، أفاد مراسل الجزيرة بأن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس بدأ اليوم زيارة كابل لبحث الأوضاع الصحية في أفغانستان مع المسؤولين في الحكومة المؤقتة.

    وتأتي زيارة غيبريسوس، الذي وصل مطار كابل على متن طائرة عسكرية قطرية، بعد عودة معظم الهيئات التابعة للأمم المتحدة إلى العمل في أفغانستان، والتي كانت حذرت من تفاقم الأوضاع الصحية والإنسانية في البلاد.

    من ناحية أخرى، غادرت كابل أمس رابع رحلة طيران قطرية تقل مواطنين أفغانا وأميركيين وأوروبيين إلى الدوحة، وعلى متنها أكثر من 230 راكبا.

    وأشارت لولوة الخاطر مساعدة وزير الخارجية القطري -في تغريدة على تويتر اليوم- إلى أن هذه الرحلة التي سيرتها الخطوط القطرية من مطار حامد كرزاي الدولي في كابل تقل مواطنين من أفغانستان والولايات المتحدة وألمانيا وبلجيكا وأيرلندا وكندا وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا وفنلندا وهولندا.

    وبهذا العدد وُصفت الرحلة بأنها أكبر رحلة إجلاء منذ انتهاء عملية انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان نهاية أغسطس/آب الماضي.عمليات إجلاء مواطنين أفغان وغربيين عبر الدوحة.

    أفغانستان طالبان تفجيرات جلال آباد داعش

    أخبار