الإثنين 3 أكتوبر 2022 11:26 صـ 7 ربيع أول 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    فلسطين .. ”الإفتاء الأعلى” يحذر من ”أسرلة” المنهاج في القدس المحتلة

    رابطة علماء أهل السنة

    حذر مجلس الإفتاء الأعلى في فلسطين (تابع للسلطة الفلسطينية) من محاولات فرض المنهاج الإسرائيلي على الطلاب الفلسطينيين الذين يدرسون في مدارس القدس، ومن استهداف التعليم و إلغاء المنهاج الفلسطيني، وإغلاق المدارس وهدمها.

    جاء ذلك في بيان صحفي صدر عن المجلس،الخميس، عقب عقد جلسة المجلس، برئاسة الشيخ محمد حسين، المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، رئيس مجلس الإفتاء الأعلى.

    وندد المجلس بقرار إلغاء تراخيص ست مدارس في القدس، وتحويلها إلى تراخيص مؤقتة لمدة عام، "بزعم أن تلك المدارس تمارس التحريض في مناهجها، في محاولة لفرض المنهاج الإسرائيلي".

    كما أدان المجلس قرار محكمة الاحتلال، القاضي بهدم مدرسة "عين سامية" الأساسية، شرق رام الله، وتدميرها، مؤكداً أن هذه الاعتداءات بحق التعليم والمدارس، "جريمة بشعة تضاف إلى سلسلة جرائم الاحتلال المتواصلة ضد القطاع التعليمي".

    وأدان المجلس "قيام سلطات الاحتلال بشطب المواد المتعلقة بكل ما له علاقة بالرموز والسيادة الفلسطينية على المدينة المقدسة وحذفها، مبيناً "أنه لا يحق لسلطات الاحتلال أن تعبث في مسيرة التعليم الفلسطيني".

    وألغى الاحتلال الاسرائيلي، نهاية الشهر الماضي، تراخيص ست مدارس في مدينة القدس المحتلة، بذريعة تدريس مضامين تحرض على دولة وجيش الاحتلال في الكتب الدراسية.

    واستهدف القرار مدارس الايمان بأفرعها الخمسة، ويبلغ عدد طلابها نحو 1755 طالبا وطالبة في المرحلتين الابتدائية والثانوية، والكلية الابراهيمية، وعدد طلبتها نحو 288 طالبا وطالبة.

    فلسطين الإفتاء الأعلى أسرلة المنهاج القدس المحتلة