الأربعاء 4 أغسطس 2021 05:48 مـ 25 ذو الحجة 1442هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أفريقيا

    تونس ... الرئيس يرفض المصادقة على قانون المحكمة الدستورية

    رابطة علماء أهل السنة

    رفض الرئيس التونسي قيس سعيد، المصادقة على قانون المحكمة الدستورية، ورده إلى البرلمان من أجل إعادة التصويت عليه في قراءة ثانية.

    وفي 25 مارس/آذار الماضي، صادق البرلمان على تعديل قانون المحكمة، حيث يشمل تخفيض الأغلبية المطلوبة لانتخاب أعضائها من 145 إلى 131 نائبا.

    وليدخل القانون المعدل حيز التنفيذ، يحتاج إلى مصادقة رئيس الجمهورية، وفي حال تعذر ذلك يتم العمل بنسخة القانون الأصلية قبل التعديل.

    وذكر بيان صادر عن الرئاسة التونسية، مساء السبت، أن الرئيس سعيد رد قانون المحكمة المعدل إلى رئيس البرلمان راشد الغنوشي.

    وعزا سعيد موقفه إلى خروقات دستورية شابته، داعيا إلى احترام كل المقتضيات الدستورية دون تأويلات غير علمية وغير بريئة، على حد وصف البلاغ.

    ولجأ البرلمان إلى إدخال تعديلات على قانون المحكمة، بعد فشله خلال 8 مناسبات، في استكمال انتخاب أعضائها، حيث انتخب عضوا واحدا من أصل 4، جراء خلافات سياسية.

    والمحكمة، هيئة قضائية وقع إقرارها بموجب دستور 2014، وتضم 12 عضوا، 4 منهم ينتخبهم البرلمان، و4 يختارهم المجلس الأعلى للقضاء (مؤسسة دستورية مستقلة)، و4 يعيّنهم رئيس الجمهورية.

    وتراقب المحكمة، مشاريع تعديل الدستور، والمعاهدات ومشاريع القوانين، والقوانين، والنظام الداخلي للبرلمان، وتبت في استمرار حالات الطوارئ، والنزاعات المتعلقة باختصاصي الرئاسة والحكومة.

    تونس قيس سعيد البرلمان المحكمة الدستورية مشروع قانون

    أخبار