الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 08:11 صـ 1 ربيع أول 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    رابطة علماء أهل السنّة تنعي للأمّة الشيخ العلّامة الدكتور يوسف القرضاويتونس .. احتجاجات ليلية واستنكار لتجاهل السلطات للمطالبإنشاء محكمة سعودية متخصصة بجرائم الخيانة العظمى.. أمير سعودي كبير أول قضاياها!وسط اعتقالات واعتداءات على المعتكفين والمصلين.. مئات المستوطنين يقتحمون ”الأقصى”احتجاجات إيران تتوسع.. رئيسي يتوعد المتظاهرين والسلطات تقر بمقتل 41 واعتقال المئاتفلسطين ..احتراق منزل وإصابات بالاختناق خلال مواجهات في سلوان المقدسيةأوكرانيا .. مغارك عنيفة في مناطق الاستفتاء و زيلينسكي يكشف عن وصول منظومة صواريخ متطورة...علماء الأمة يحذّرون من المخطط الصهيوني لتهويد القدسأفغانستان.. 7 قتلى في انفجار استهدف مسجدا أثناء خروج المصلينلبنان: ارتفاع حصيلة ضحايا القارب المنكوب إلى 71 قتيلافلسطين .. عضو بالكنيست ينفخ البوق من فوق قبور الصحابة اليوم تحت حماية شرطة الاحتلال”حماس”: عمليات الطعن رسالة بأن اقتحامات ”الأقصى” ستقابل بالعمليات البطولية
    أخبار أوروبا

    فرنسا ... لجنة برلمانية تعتمد مشروع قانون “يستهدف المسلمين”

    رابطة علماء أهل السنة

    وافقت لجنة خاصة في الجمعية الوطنية الفرنسية، وهي إحدى غرف البرلمان، على مشروع قانون مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية المثير للجدل، والذي جرى التعريف به لأول مرة باسم مكافحة الإسلام الانفصالي.

    وأعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، في تغريدة عبر حسابه، أن اللجنة اعتمدت مشروع القانون الذي يهدف إلى ترسيخ مبادئ الجمهورية، حسب وصفه، وذلك بتأييد واسع.

    وأضاف: نحن نصنع قانونًا للمستقبل، وليس فقط للرد على تحديات اليوم، بهدف الدفاع عن قيم الجمهورية. وأشار إلى أن تيارات اليمين واليسار المتطرف المتصاعدة في البلاد باتت تشكّل تهديدا أيضا.

    ويواجه مشروع القانون انتقادات من قبيل أنه يستهدف المسلمين في فرنسا، ويكاد يفرض قيودا على كافة مناحي حياتهم، ويسعى لإظهار بعض الأمور التي تقع بشكل نادر وكأنها مشكلة مزمنة، وفق خبراء.

    وينص على فرض رقابة على المساجد والجمعيات المسؤولة عن إدارتها، ومراقبة تمويل المنظمات المدنية التابعة للمسلمين.

    كما يفرض قيودا على حرية تقديم الأسر التعليم لأطفالها في المنازل، في وقت يحظر فيه ارتداء الحجاب في مؤسسات التعليم ما قبل الجامعي.

    ويحظر مشروع القانون على المرضى اختيار الأطباء وفق جنسهم لاعتبارات دينية أو غيرها، كما يجعل “التثقيف العلماني” إلزاميا لكافة موظفي القطاع العام.

    ومن المنتظر عرض مشروع القانون على الجمعية الوطنية في فبراير/شباط المقبل.

    وفي الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، جرى التعريف بمشروع القانون من قبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تحت اسم “مكافحة الإسلام الانفصالي”، وجرى تغيير اسمه لاحقا إلى مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية نتيجة اعتراضات.

    فرنسا الجمعية الوطنية الفرنسية قانون يستهدف المسلمين مكافحة الإسلام الانفصالي

    أخبار