الخميس 19 مايو 2022 04:11 مـ 17 شوال 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    ”حماس” تستنكر قرار الاحتلال السماح لليهود بأداء ”صلوات” بالمسجد الأقصى

    رابطة علماء أهل السنة

    استنكرت حركة المقاومة الاسلامية "حماس"، قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي، السماح لليهود بأداء "صلوات صامتة" في المسجد الأقصى المبارك.

    وقال الناطق باسم "حماس" حازم قاسم، في بيان نشر على الموقع الرسمي للحركة، إن "قرار محكمة صهيونية منح اليهود حق أداء صلاة "صامتة" في الحرم القدسي، يشكل عدواناً صارخاً على المسجد الأقصى، وخطوة على طريق التقسيم الزماني والمكاني للمسجد، وهو انتهاك صارخ لكل القوانين والأعراف الإنسانية".

    وأضاف "يؤكد هذا القرار من جديد تواطؤ القضاء الصهيوني في العدوان على شعبنا، والمشاركة في تزوير الحقائق والوقائع".

    وأكد القيادي في "حماس" أن هذه القرارات "لن تغير من حقائق التاريخ، ولن تفلح في طمس الهوية الفلسطينية العربية للمدينة المقدسة".

    وشدد بالقول: "شعبنا الفلسطيني سيواصل نضاله المشروع لمواجهة المخططات الصهيونية التي تستهدف مقدسات الأمة، وصولًا لتحرير كامل التراب الفلسطيني واسترداد مقدساتنا الإسلامية والمسيحية".

    وأشار إلى أن "تصاعد العدوان على المسجد الأقصى يتزامن مع خطوات تطبيعية لبعض الأطراف في المنطقة"، مُبينا "هذا ما حذرنا منه دائماً بأن التطبيع سيشجع الاحتلال على تصعيد جرائمه بحق شعبنا ومقدساته".

    وأشاد قاسم، بالمرابطين والمرابطات في باحات المسجد الأقصى المبارك، الذي قال إنهم "الأمناء على هوية المدينة، والسياج الحامي لمقدساتنا، والسد المنيع في وجه المخططات التهويدية".

    والأربعاء، أصدرت ما تسمى بمحكمة "الصلح" الإسرائيلية في القدس المحتلة، قرارًا يسمح لليهود بأداء طقوس تلمودية و"صلوات يهودية صامتة" في المسجد الأقصى المبارك.

    وأشارت القناة "السابعة" الإسرائيلية، إلى أن هذه هي "المرة الأولى التي تؤيد فيها محكمة، صلاة اليهود في الموقع المقدس".

    وصعّدت حكومة الاحتلال من اقتحامات المسجد الأقصى المبارك، خلال الأعوام الأخيرة، من أجل تسريع التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى المبارك، في حين يسعى الفلسطينيون للتصدي لها، وإبقاء "الأقصى" وقفا إسلاميا خالصا.

    ويقتحم مئات المستوطنين بشكل يومي المسجد الأقصى، على فترتين صباحية ومسائية، بحماية من جيش الاحتلال والمؤسسة الإسرائيلية الرسمية، "في محاولة لجعل الاقتحامات أمراً واقعاً يساعدها في تحقيق ما تريده في عملية التقسيم".

    فلسطين القدس اقتحامات المستوطنين الأقصى

    أخبار