الإثنين 17 يونيو 2024 09:02 صـ 10 ذو الحجة 1445هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أفريقيا

    السودان .. تحذيرات من كارثة إنسانية متوقعة إذا حاول الدعم السريع السيطرة على مدينة الفاشر

    رابطة علماء أهل السنة

    اقتربت قوات الدعم السريع من مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور، وسط تحذيرات أمريكية من كارثة إنسانية من الممكن أن تحدث إذا حاولت هذه القوات السيطرة على هذه المدينة التي تأوي ملايين النازحين الفارين من الحرب الحالية بينها وبين الجيش السوداني.

    وازدادت حالة الترقب والخوف، منذ أن تمكنت قوات الدعم السريع من السيطرة على محلية مليط القريبة منها.

    ويخشى كثيرون الآن من أن تقدم هذه القوات نحو مدينة الفاشر الإستراتيجية سوف يؤدي إلى مواجهات عنيفة مع الجيش السوداني وحلفائه، وذلك في الوقت الذي

    توافد فيه عشرات القتلى والجرحى إلى مستشفى الفاشر الجنوبي في الأيام الأخيرة من أبريل/نيسان الماضي.

    ومدينة الفاشر هي المدينة الوحيدة في منطقة غرب السودان التي لم يستطع الدعم السريع السيطرة عليها حتى الأن.

    ومن أجل حماية المدينة يكثف الجيش السوداني من قصف مواقع الدعم السريع بشكل لم يسلم منه حتى المدنيون، في حين أقام الدعم السريع نقاط تمركز في محيط الفاشر.

    وقالت مسؤولة الطوارئ في منظمة أطباء بلا حدود في السودان قولها إن "إيصال المساعدات الإنسانية بات يستغرق فترات طويلة، بسبب المفاوضات المعقدة مع مختلف المجموعات المسلحة. والوقت لم يعد يسمح بالتأخير، حيث باتت المدينة على مشارف المجاعة، وخرجت الأسعار عن السيطرة وأصبحت المياه الصالحة للشرب نادرة".

    وقال صالح الوالي، وهو ممثل مجموعة مسلحة تسمى "تجمع قوى تحرير السودان"؛ قوله إن هدفهم هو حماية المدنيين من إبادة جماعية وحماية النساء من الاغتصاب، ومنع النهب والتهجير القسري، واصفا تلك الأعمال بأنها هي: "أجندة الدعم السريع".

    السودان الفاشر مليط الجيش الدعم السريع الحرب

    أخبار