الخميس 27 يونيو 2019 03:19 مـ 23 شوال 1440هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار آسيا

    المجالس التشريعية الخليجية ترفض الاعلان الأمريكي بسيادة ”اسرائيل” على الجولان

    رابطة علماء أهل السنة

    أعرب رؤساء مجالس الشورى والنواب والوطني والأمة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية اليوم الخميس، عن رفضهم لاعلان الإدارة الأمريكية الاعتراف بسيادة اسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة.

    وأكد المجتمعون في البيان الختامي الصادر عن الاجتماع الـ 12، والذي عقد في مدينة جدة السعودية، أن "هضبة الجولان أرضا عربية سورية محتلة وفق القرارات الدولية ذات الصلة"، مشيرين إلى سلبيات هذا الاعلان وتداعياته على مسيرة السلام في الشرق الاوسط وعلى أمن واستقرار المنطقة.

    ودعا البيان، جميع الاطراف إلى احترام مقررات الشرعية الدولية وميثاق الامم المتحدة.

    ومساء الإثنين، وقّع ترمب، في البيت الأبيض بحضور رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مرسوما يعترف بـ "سيادة" إسرائيل على الجولان السوري المحتل.

    واحتلت "إسرائيل" ثلثي هضبة الجولان خلال حرب 1967، ثم أعلنت ضم هذا الشطر عام 1981 في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

    وقرر الـ "كنيست" الإسرائيلي في 14 كانون أول/ ديسمبر 1981 عبر ما يسمى بـ "قانون الجولان"، "فرض القانون والقضاء والإدارة الإسرائيلية على هضبة الجولان".

    ولم يعترف المجتمع الدولي بالقرار ورفضه مجلس الأمن في القرار رقم 497 وتشير وثائق الأمم المتحدة إلى منطقة الجولان باسم "الجولان السوري المحتل".

    ولتكريس قرار الضم الإسرائيلي عقدت الحكومة الإسرائيلية في نيسان/ فبراير من العام الماضي، أول اجتماع رسمي لها في الجولان السوري منذ احتلاله عام 1967.

    المجالس التشريعية الخليجية ترفض الاعلان الأمريكي ترامب سيادة اسرائيل الجولان

    أخبار