الثلاثاء 7 فبراير 2023 07:57 صـ 16 رجب 1444هـ
رابطة علماء أهل السنة

    فلسطين .. ”سرايا القدس” تسقط طائرة مسيرة في نابلسزلازل تركيا .. 3715 قتيل وأكثر من 16700 جريح وانهيار أكثر من 6000 مبنى حتى...تركيا .. العدد الإجمالي لضحايا الزلزال ارتفع إلى 912 قتيلا و 5383 مصاباالرابطة تتقدّم بخالص العزاء للدولة التركية في شهداء الزلزالطاقم الدفاع عن الشيخ عكرمه صبري يصدر بيانا يستنكر فيه التحريض ”المنفلت” ضد الشيخإسرائيل تدرس مد أوكرانيا بالقبة الحديدية.. حرب شوارع في باخموت وكييف تتعهد بعدم قصف روسيا...السودان .. رفض شعبي لزيارة كوهين والتطبيع مع الاحتلالأمريكا .. لماذا تم إغلاق المجال الجوي ببعض أجواء ولايتي كارولينا الشمالية والجنوبيةلاعبان مسلمان في منتخب الهند للكريكيت يتعرضان لهجوم حاد لرفضهما وضع ”النقطة الحمراء””النواب الأمريكي” يقيل إلهان عمر من لجنة الشؤون الخارجية لانتقادها ”إسرائيل”الأسيرة الفلسطينية ياسمين شعبان تواصل إضرابها لليوم الرابعالبنتاغون يكشف منطاد تجسس صينيا يحلق فوق مواقع أميركية ”حساسة” وبكين تعلّق
    أخبار آسيا

    لبنان ... مظاهرات و استقالة 11 نائبا ووزيرا

    رابطة علماء أهل السنة

    شهدت بيروت أمس مواجهات بين القوى الأمنية ومتظاهرين حاولوا الوصول إلى مقر البرلمان، للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن انفجار المرفأ وبرحيل الطبقة السياسية الحاكمة.

    ورشق المحتجون القوى الأمنية بالحجارة، وردت بدورها بإطلاق القنابل المسيلة للدموع، واشتبكت شرطة مكافحة الشغب -التي يحمل أفرادها الدروع والعصي- مع المتظاهرين، في مشاهد عمّتها الفوضى في وسط بيروت.

    وكانت ساحة الشهداء في وسط العاصمة بيروت قد شهدت تجمعا للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن انفجار مرفأ بيروت.

    وندد المشاركون في التجمع بما وصفوه بالإهمال والفساد في إدارات الدولة ومؤسساتها، وطالبوا بإجراء تحقيق فوري لكشف أسباب الانفجار ومحاسبة المسؤولين عنه.

    كما دعا المحتجون إلى استقالة حكومة حسان دياب وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة.

    وأظهرت لقطات بثتها قنوات تلفزيون لبنانية اندلاع حريق عند مدخل ساحة البرلمان وسط بيروت، في حين كان مئات المحتجين الغاضبين المناهضين للحكومة يحاولون اقتحام المنطقة المحاطة بسياج.

    استقالات

    وفي ظل السجال المتصاعد في لبنان بعد انفجار المرفأ، أعلن النائب ميشال معوض استقالته من البرلمان اللبناني، وهو ما يرفع عدد النواب المستقيلين عقب الانفجار إلى 9.

    والنواب المستقيلون هم: مروان حمادة وهنري الحلو من كتلة "اللقاء الديمقراطي" (تابعة لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط)، وسامي الجميل وإلياس حنكش ونديم الجميل (من حزب الكتائب)، وبولا يعقوبيان ونعمة أفرام وميشال معوض وديما جمالي (مستقلون).

    وبالإضافة إلى النواب، أعلن وزيران -هما: وزير البيئة ديميانوس قطار، ووزيرة الإعلام منال عبد الصمد- استقالتهما من الحكومة، وقالت وزيرة الإعلام المستقيلة إن خطوتها جاءت بعد انفجار مرفأ بيروت والعجز عن إحداث التغيير المأمول.

    الحكومة صامدة

    وتعليقا على ضغوط الشارع واستقالة وزيرين، قالت وزيرة العمل اللبنانية لميا يمين، إنه لا قرار باستقالة الحكومة على خلفية انفجار مرفأ العاصمة بيروت في 4 أغسطس/آب الجاري.

    وجاء تصريح الوزيرة بعد اجتماع وزاري جمع رئيس الحكومة حسان دياب وعددا من الوزراء.

    كما قال وزير الصناعة عماد حب الله -عقب الاجتماع- إن "الحكومة صامدة، ومستمرون بالعمل ونقوم بمسؤوليتنا تجاه الناس"، بينما لم يدل بقية الوزراء بتصريحات حول مستقبل الحكومة.

    لبنان بيروت استقالة نائب وزير انفجار مرفأ

    أخبار