الجمعة 22 أكتوبر 2021 04:06 مـ 15 ربيع أول 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أوروبا

    تركيا تعلن انسحابها رسميا من “اتفاقية إسطنبول” لماذا؟

    رابطة علماء أهل السنة

    انسحبت تركيا فجر اليوم السبت من اتفاقية اسطنبول بموجب مرسوم صادر عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نشرته الجريدة الرسمية.

    وأوضح المرسوم أن الجمهورية التركية قررت من جانبها الانسحاب من اتفاقية المجلس الأوربي المعنية بوقف العنف ضد المرأة والعنف الأسري ومكافحتهما، والتي وقعت في 11 مايو/أيار 2011، وتمت المصادقة عليها في 10 فبراير/شباط 2012 بقرار من مجلس الوزراء.

    وتعهدت اتفاقية مجلس أوربا التي تم التوصل إليها في إسطنبول بمنع العنف الأسري ومقاضاته والقضاء عليه وتعزيز المساواة.

    ولم يُعلن أي سبب للانسحاب لكن مسؤولين في حزب العدالة والتنمية الحاكم قالوا العام الماضي إن الحكومة تدرس الانسحاب من الاتفاقية بعد مناقشات على الساحة التركية بشأن الاتفاقية التي يرى البعض أنها تهدد بُنْية العائلة والمجتمع التركي ولا تنصف المرأة في البلاد مع ارتفاع معدلات العنف الأسري.

    ويقول معارضوا الاتفاقية في تركيا إنها تقوض الهياكل الأسرية وتشجع على العنف، كما أنهم يعارضون مبدأ المساواة بين الجنسين في اتفاقية اسطنبول ويرون أنها تشجع الشذوذ الجنسي، نظرا لمبدأ عدم التمييز على أساس التوجه الجنسي.

    لا تتوافق مع الدولة التركية

    وكان نائب رئيس حزب العدالة والتنمية نعمان كرتولموش قد قال إن توقيع اتفاقية اسطنبول كان خاطئا حقا، وأرجع السبب إلى نقطتين في الاتفاقية إحداهما أنها لا تتوافق مع الدولة التركية أبدا والثانية هي قضية الميول الجنسية.

    وأوضح أن هناك بندين نرفضهما في هذه الاتفاقية هما قضية النوع الاجتماعي وقضية الميول الجنسية، مضيفا أن هناك مشكلات أخرى في الاتفاقية ولكن هذين البندين يعطيان مساحة من الحرية يتم التلاعب بها من قبل المؤيدين للشذوذ الجنسي.

    وقال منتقدو الانسحاب من الاتفاقية إنه سيزيد من مخالفة تركيا لقيم الاتحاد الأوربي الذي لا تزال مرشحة للانضمام إليه.

    يذكر أن الاتفاقية وقعت عليها 45 دولة بينها دول المجلس الأوربي بينما امتنعت عن التوقيع كل من روسيا وأذربيجان، وصادقت عليها الدول الموقعة باستثناء 13 دولة.

    تركيا انسحابها رسميا اتفاقية إسطنبول

    أخبار