الجمعة 5 مارس 2021 03:44 مـ 21 رجب 1442هـ
رابطة علماء أهل السنة

    الرابطة بيانات الرابطة

    رابطة علماء أهل السنة تستنكر مجزرة غارا وتدعو تركيا لاتخاذ إجراءات حاسمة مع المجرمين

    رابطة علماء أهل السنة

    أصدرت رابطة علماء أهل السنّة بياناً تستنكر فيه تلك المجزرة البشعة التي قام بها تنظيم ال "بي كا كا" الإرهابي، في منطقة غارا شمالي العراق، والتي راح ضحيتها ثلاثة عشر مدنيا تركيا.

    وتقدمت الرابطة بخالص العزاء للمسلمين جميعا وللشعب التركي بصفة خاصة، في هذا المصاب الجلل، وكان نص البيان كالتالي :

    بيان رابطة علماء أهل السنّة بشأن مجزرة غارا

    تستنكر، رابطة علماء أهل السنّة، المجزرة البشعة التي قام بها إرهابي "بي كا كا"، راح ضحيتها ثلاثة عشر مدنيا تركياً، بيد الغدر والإرهاب.

    والرابطة إذ تستنكر هذه المجزرة البشعة، فإنها تنبه إلى حرمة الدماء، وأن الإنسان ولو كان مؤمنًا، فإنه إن أصاب دماً حراماً فقد أهلك نفسه، جاء في صحيح البخاري من حديث عبدالله بن عمر رضي الله عنهما، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لا يزال المؤمن في فسحة من دينه ما لم يصب دماً حراماً).
    وقال عبدالله بن عمر كما في صحيح البخاري: "إن من ورطات الأمور التي لا مخرج لمن أوقع نفسه فيها قتل النفس بغير حق".
    فحرمة الدماء كبيرة جداً عند الله، وإراقتها محرمة في كل الشرائع والأديان.
    ومن يرتكب مثل هذا الفعل الشنيع، إنما يكون قد تجرد من الأخلاق والإنسانية، ويجب أن يواجه ويؤخذ على يده ليرتدع ولا يتمادى، وليكون عبرة لمن يعتبر، ولذا فإننا ندعو الجمهورية التركية إلى التعامل مع هذا الحدث بحزم وشدة، لمحاصرة الإرهاب ومنعه من الانتشار.

    قال تعالى : ( إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (33) المائدة

    وندعو المجتمع الدولي، وبالأخص من يتعامل مع هذه الجهة الإرهابية، الامتناع عن دعمهم ومحاسبتهم وفق قانون جرائم الحرب.

    ونتقدم لأهالي الضحايا وللشعب التركي وعلى رأسه الرئيس رجب طيب أردوغان وحكومته الموقرة، بأحر العزاء والدعاء بأن يرحم الله الضحايا، وأن يرزق الجميع الصبر والسلوان.

    وإنا لله وإنا إليه راجعون.

    رابطة علماء أهل السنّة

    4 رجب 1442 هـ - 16 فبراير 2021 م

    بيان رابطة علماء أهل السنة

    الرابطة