السبت 19 يونيو 2021 08:54 مـ 9 ذو القعدة 1442هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار مصر

    مصر ... ”مجزرة جديدة للعسكر” - تنفيذ حكم الإعدام بحق 17 شخص معارض للانقلاب

    رابطة علماء أهل السنة

    قامت سلطات الانقلاب المصرية اليوم، بتنفيذ حكم الإعدام بحق 17 شخصا من المتهمين في قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة بمحافظة الجيزة.

    وقالت منظمة (نحن نسجل) الحقوقية، إن السلطات أبلغت ذوي بعض من تم تنفيذ حكم الإعدام بهم ومنهم: (عبد الرحيم جبريل، عبد الله عبد القوي، أحمد العياط، أحمد عويس حمودة، مصطفي القرفش، وليد سعد أبو عميرة).

    ووصفت المنظمة محاكمة المتهمين بأنها “افتقدت إلى أدنى معايير المحاكمة العادلة”.

    من جانبه، نشر الحقوقي هيثم أبو خليل أسماء المتهمين الذين أعدموا اليوم الإثنين، مؤكدا أن أحدهم يعاني من شلل الأطفال، وأن قوات الأمن كانت تبحث عن شقيقه، وعندما لم تجده أخذته بدلا منه.

    وكان مسلسل (الاختيار 2) الذي يعرض حاليا في رمضان قد تناول قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة في أغسطس/ آب 2013، وزعم أن امرأة شاركت في سحل وقتل ضباط القسم، وأنها سقت نائب المأمور (ماء نار) عندما طلب الأخير ماء ليشربه، في إشارة إلى المعتقلة سامية شنن، التي اتهمت بالمشاركة في الأحداث وحكم عليها بالإعدام، قبل أن يخفف الحكم إلى السجن المؤبد.

    وكانت تلك شائعة تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام عدة مرات، قبل أن تنفي المحكمة تلك الشائعة بنفسها في حيثيات حكمها على المتهمين في يوليو/تموز 2017.

    وقالت المحكمة في الحيثيات حينذاك والتي نشرتها وسائل الإعلام المصرية “إن المحكمة تهيب بمن يتحدث عن الدعوى أن يتحرى الدقة والحقيقة وألا ينساق وراء شائعات مغرضة بقصد إثارة الرأي العام والنيل من القضاء وهيبته بنشر أخبار كاذبة عن واقعات وهمية لا أصل لها بالأوراق”.

    وتابعت المحكمة “فقد خلت أوراق الدعوى مما يشير إلى قيام أي من المتهمين باستعمال أي مادة كيميائية حارقة (ماء النار) سواء بإعطائها لأي من المجني عليهم أو إلقائها عليهم”.

    ورغم ذلك، شنت صحف ووسائل إعلام مصرية حملة تحريض كبيرة على سامية شنن بعد بث الحلقة، ووصفتها بعدة أوصاف، منها “أم المتطرفين” و”سفاحة كرداسة”.

    مصر إعدام قضية كرداسة معارض الانقلاب معتقل سياسي

    أخبار