الثلاثاء 24 مايو 2022 12:50 مـ 22 شوال 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار مصر

    مصر ... مقتل 11 عسكري في هجوم شرق قناة السويس

    رابطة علماء أهل السنة

    أعلن الجيش المصري مقتل ضابط و10 جنود وإصابة 5 آخرين في هجوم نفذته مجموعة مسلحة في منطقة بشرق قناة السويس غربي سيناء.

    وقال المتحدث العسكري باسم الجيش المصري غريب عبد الحافظ -في بيان على موقع فيسبوك- إنه تم "إحباط هجوم إرهابي على إحدى محطات رفع المياه بمنطقة شرق القناة"، مضيفا أنه تم الاشتباك والتصدي لعناصر المجموعة المسلحة، مما أسفر عن مقتل ضابط و10 جنود، وإصابة 5 أفراد.

    وأوضح أن قوات الجيش لا تزال تطارد عناصر المجموعة المسلحة، وأنها حاصرتهم بإحدى المناطق المعزولة في سيناء.

    وأدانت جماعة الإخوان المسلمين، في بيان، "بأشد العبارات حادث غرب سيناء الإرهابي"، داعية بالرحمة للضحايا والشفاء للمصابين.

    وأكدت على "موقفها الثابت والمعلن أن الدم المصري كله حرام، وأنه قد آن الأوان لوقف هذا النزيف المستمر منذ سنوات في سيناء وفي كل أنحاء مصر".

    وطالبت الجماعة السلطات "بانتهاج سياسة موضوعية وناجعة تتعامل مع هذه الحوادث الإرهابية التي تراق فيها دماء الأبرياء، بشفافية تامة ومصارحة للشعب بحقيقتها".

    إدانات عربية

    وأدانت 9 دول عربية، السبت، الهجوم، وأعربت وزارة الخارجية السعودية في بيان، عن استنكارها الشديد، مؤكدة "وقوف المملكة التام مع مصر تجاه كل ما يهدد أمنها واستقرارها".

    وأدانت الخارجية القطرية، في بيان، الهجوم وجددت "موقفها الثابت من رفض العنف والإرهاب مهما كانت الدوافع والأسباب".

    ووصف الأردن، في بيان للخارجية، الهجوم بأنه "إرهابي جبان"، مشددا على دعمه "لجهود مصر في التصدي لخطر الإرهاب والتطرف".

    وفي الإمارات، أدانت الخارجية في بيان، الهجوم وأكدت أنها "ترفض جميع أشكال العنف والإرهاب، وتجدد مساندتها لمصر في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها".

    كما وصفت البحرين، في بيان للخارجية، الهجوم بأنه "إرهابي جبان"، مؤكدة تضامنها مع مصر في حربها ضد الإرهاب.

    وفي الكويت، أعربت الخارجية في بيان، عن إدانتها لهذا "الهجوم الإرهابي"، مؤكدة تأييد بلادها لمصر في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها.

    وفي فلسطين، أدان الرئيس محمود عباس الهجوم مقدما تعازيه لنظيره المصري عبد الفتاح السيسي، ولعائلات "ضحايا هذه الجريمة البشعة التي استهدفت ثلة من أبطال الجيش المصري"، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية.

    وأدان السفير الصومالي بالقاهرة إلياس شيخ عمر أبو بكر، في بيان، "الهجوم الإرهابي الخسيس"، مشددا على وقوف بلاده إلى جانب مصر، في "الحرب التي تخوضها ضد الإرهاب".

    من جهتها، أدانت الخارجية اليمنية، في بيان، الهجوم وأكدت "رفضها للتطرف والإرهاب، ووقوفها بجانب مصر وتأييدها لكل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها".

    وتشن القوات المصرية منذ فبراير/شباط 2018 حملة واسعة على مجموعات مسلحة في شمالي ووسط سيناء وفي مناطق أخرى من البلاد.

    ونهاية أبريل/نيسان 2020، تعرض بعض عناصر الجيش لاعتداء في مدينة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء أدى لسقوط 10 مجندين بين قتيل وجريح، وتبناه لاحقا تنظيم الدولة الإسلامية.

    ومنذ بدء الحملة، أعلن الجيش المصري مقتل أكثر من ألف شخص يشتبه في أنهم متشددون أو كما يسميهم العسكريون "تكفيريين".

    كما سقط خلال هذه الحملة عشرات العسكريين، وفق إحصاءات الجيش.

    المصدر : الجزيرة

    مصر قتل سيناء جنود ضابط ارهاب

    أخبار