الأحد 16 يونيو 2024 02:52 صـ 8 ذو الحجة 1445هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    فلسطين .. هجوم في قلب حي استيطاني بالقدس ومسيرات فلسطينية تبارك ”الرد على مجازر الاحتلال”

    رابطة علماء أهل السنة

    قتل 8 إسرائيليين على الأقل في هجوم مسلح نفذه شاب فلسطيني في قلب حي استيطاني شمالي القدس المحتلة، ووصفته الشرطة الإسرائيلية بأنه الأعنف من نوعه منذ سنوات.

    وقتلت شرطة الاحتلال منفذ الهجوم أثناء فراره من الموقع، وقال المفوض العام للشرطة إن المنفذ هو خيري علقم (21 عاما) من سكان القدس الشرقية، مشيرا إلى أن التحقيق الأولي أظهر أنه نفذ الهجوم منفردا.

    وكذلك قالت وسائل الإعلام الإسرائيلية نقلا عن الجهات الأمنية إن المنفذ لا ينتمي لأي فصيل فلسطيني معروف، وإنما هو "ذئب منفرد".

    وذكر الإعلام الإسرائيلي أن الشاب -الذي يحمل هوية إسرائيلية- أطلق النار من مسدس بحوزته وهو يقود سيارته قرب كنيس يقع وسط حي "نافيه يعقوف" (النبي يعقوب).

    وقال مسؤول في شرطة الاحتلال إن منفذ الهجوم تمكّن بادئ الأمر من الفرار من الشرطة قبل أن تلاحقه وتقتله بالرصاص.

    وبعد تقارير أولية تضمنت عددا أكبر للقتلى، أعلنت الخارجية الإسرائيلية أن الهجوم أدى لمقتل 8 إسرائيليين وجرح 10 آخرين.

    وقد سارعت السلطات الإسرائيلية إلى الدفع بتعزيزات أمنية وإغلاق المنطقة، كما أغلق جيش الاحتلال الحواجز العسكرية التي تربط القدس المحتلة بشمال الضفة الغربية وجنوبها.

    غالانت يقطع زيارته

    في غضون ذلك، قطع وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت زيارته إلى الولايات المتحدة، وقرر العودة إلى إسرائيل، وفقا لما أورده الإعلام الإسرائيلي.

    وأصدر غالانت تعليماته بالاستعداد لاحتمال حدوث تطورات ميدانية أخرى وحماية المستوطنات.

    كما أوعز رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي هرتسي هليفي بالدفع بقوات إضافية من الجيش إلى الضفة الغربية في أعقاب الهجوم.

    من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن حكومته قررت اتخاذ إجراءات فورية ردا على هجوم القدس، وإنها ستحدد طبيعة الإجراءات في اجتماع أمني مصغر، تقرر عقده اليوم السبت.

    وزير الأمن القومي الإسرائيلي بن غفير يتفقد موقع الهجوم (رويترز)

    وقد هرع وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير وتبعه رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو إلى موقع الهجوم وسط إجراءات أمنية مشددة.

    واستقبلهما جمهور إسرائيلي غاضب بهتافات "الموت للعرب"، وبتحريضهما على تنفيذ خطوات انتقامية واسعة ضد الفلسطينيين، مستنكرين أن يقع هذا الهجوم خلال ولاية هذه الحكومة، التي توصف بأنها الأكثر تطرفا بين الحكومات الإسرائيلية.

    من جانبه، توعد بن غفير برد قوي وبتغيير قواعد إطلاق النار لدى قوات الأمن الإسرائيلية.

    منفذ العملية

    واستدعت سلطات الاحتلال والد الشاب خيري علقم منفذ العملية للتحقيق معه، وهو من منطقة الشياح في بلدة الطور بالقدس المحتلة.

    ويحمل منفذ العملية اسم جده خيري علقم الذي استشهد عام 1998 طعنا على يد مستوطنين في القدس المحتلة.

    فلسطينيون يباركون

    في الأثناء، خرجت مسيرات في شوارع مدن وبلدات فلسطينية عدة، من بينها نابلس وجنين في الضفة الغربية، ابتهاجا بالعملية.

    وردد المتظاهرون هتافات تندد بالاحتلال، وتبارك عملية القدس وتحيي منفذها، باعتبارها "ردا على مجازر الاحتلال".

    وكذلك شهدت مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان مسيرات شعبية للاحتفاء بالعملية.

    وتأتي عملية القدس بعد يوم من استشهاد 9 فلسطينيين -بينهم سيدة مسنة- وإصابة آخرين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي لدى اقتحامها مدينة جنين ومخيمها في الضفة الغربية، وهو ما أثار غضبا فلسطينيا واسعا وتحذيرات دولية من عواقب التصعيد.

    فلسطينيون في غزة يحتفلون بعملية القدس (رويترز)

    وقد باركت فصائل المقاومة الفلسطينية العملية باعتبارها ردا على ما فعلته قوات الاحتلال الإسرائيلي في جنين.

    وبينما أبرزت وسائل الإعلام الإسرائيلية والغربية أن الهجوم وقع أثناء الصلوات اليهودية في "اليوم العالمي لإحياء ذكرى المحرقة (الهولوكوست)"، قال المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) حازم قاسم لوكالة رويترز إن العملية رد طبيعي على "الأعمال الإجرامية للاحتلال"، ولا سيما بعد ما جرى في جنين.

    المصدر : الجزيرة

    فلسطين القدس حي استيطاني قتل جرح بن غفير نتنياهو

    أخبار