الإثنين 6 يوليو 2020 10:51 صـ 15 ذو القعدة 1441هـ
رابطة علماء أهل السنة

    الرابطة أخبار الرابطة

    علماء الأمة : تحرير فلسطين قضية أمة ... وعلينا أن نوحد الصفوف ونحيي فقه الجهاد

    رابطة علماء أهل السنة

    اجتمع علماء الأمة اليوم والمتمثلين في أربعة وستين مؤسسة علمائية، على مستوى العالم، في ملتقى علماء الأمة لنصرة القدس والمسرى، مؤازرين للمرابطين على أرض القدس ومسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    وقد أكد الحضور على أن :

    ١ - قضية فلسطين ليست قضية شعب، وإنما هي قضية الأمة كلها، وعلى كل المنظمات الإسلامية أن تجعل القضية الفلسطينية ضمن برامجها، حيث قال

    الدكتور أحمد الريسوني، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين : القضية الفلسطينية ليست قضية الفلسطينيين وحدهم، إنها قضية المسلمين جميعاً، وندعو المنظمات الإسلامية أن تجعل القضية الفلسطينية ضمن برامجها الأساسية والاجتماعية دائماً.

    وقال الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي الهندي الشيخ خالد سيف الله الرحماني: القضية الفلسطينية ليست مجرد قضية شعب بعينه إنما قضية المسلمين.


    ٢ - كما دعوا إلى إحياء فقه الجهاد في الأمة، ومحاصرة العدو الصهيوني على جميع الأصعدة، وإيقاف الحروب والصراعات المسلحة في الدول الإسلامية، حيث قال

    الشيخ العلامة الصادق الغرياني، رئيس دائرة الإفتاء الليبية : الفئة المرابطة في غزة محاصرة لذا أدعوا العلماء المسلمين كافة إلى تناول أحكام الجهاد أكثر ونشرها بين الناس.

    كما قال الشيخ محي الدين جنيدي، نائب رئيس مجلس العلماء الإندونيسي : يجب علينا توحيد صفوفنا لتحرير القدس من العدو الصهيوني، ويجب محاصرة العدو الإسرائيلي ومقاطعته على كل الصعد، ويجب بذل المزيد من الجهود لوقف الحروب والصراعات المسلحة في الدول العربية.


    ٣ - ودعواالمرأة المسلمة إلى القيام بدورها في نشر الوعي ونقل معاناة النساء في القدس، حيث قالت المرابطة المقدسية هنادي الحلواني : أن قوات الاحتلال تلاحق النساء بالسجن والتنكيل والإبعاد هنا ندعو المرأة المسلمة إلى المساعدة ونشر الوعي ونقل معاناة النساء في القدس.

    ٤ - كما أكدوا على دور الشعوب المسلمة في الدفاع عن قبلة المسلمين الأولى، حيث قال

    الشيخ همام سعيد : شعب فلسطين يبذل الغالي والرخيص من أجل الدفاع عن قبلة المسلمين الأولى ويؤكد أن تحرير فلسطين واجب وفرض على الأمة.

    وقال الدكتور عبد الملك السعدي، كبير علماء العراق : يجب علينا الدفاع عن المسجد الأقصى حتى يكون حراً، ولتحرير فلسطين يجب أن يكون هناك جدية بين الدول الإسلامية والعربية.

    ٥ - ودعوا إلى تشكيل تنسيقية عالمية للعلماء والهيئات العلمائية والروابط العلمية، للاهتمام بالمسجد الأقصى والدفاع عنه وعن المرابطين فيه حيث قال


    الشيخ العلامة محمد حسن الددو، رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا: نقترح تشكيل تنسيقية عالمية للعلماء والهيئات العلمائية والروابط العلمية، للاهتمام بالمسجد الأقصى والدفاع عنه وعن المرابطين فيه، وأن تفرض الروابط العلمية والهيئات العلمية الشرعية اشتراكا شهريا على كافة أعضائها من العلماء من أجل دعم القدس والأقصى وتثبيت المرابطين في المسجد الأقصى.
    - المسجد الأقصى يتعرض لمؤامرة كبيرة ويجب على الأمة الإسلامية أن تقوم بواجبها.
    - نقول لأهلنا في القدس أن قضية فلسطين هي القضية الأولى وحاضرة في نفوس الأمة جميعاً. - العلماء يرفضون شيطنة المرابطين والمجاهدين في بيت المقدس وفلسطين.
    - فضيلة الشيخ عكرمة صبري جبل من جبال الأمة، و يستحق أن يسمى أمين منبر المسجد الأقصى لصموده ووقوفه على منبر المسجد الأقصى مدة ٤٠ عاما، كما سمي الشيخ رائد صلاح بشيخ المرابطين في بيت المقدس، وسمي الشيخ أحمد ياسين رحمه الله بشيخ المجاهين.
    وختم فضيلة العلامة كلمته برسالة إلى علماء الأمة وإلى الأمة جمعاء بأن هذا هو الوقت المناسب للعمل من أجل القدس والمسجد الأقصى.

    وتحدث الشيخ عكرمة صبري، خطيب المسجد الأقصى فقال : العلماء ورثة الأنبياء والعلماء الذين يقولون الحق هم بمرتبة سيد الشهداء وعلى العلماء أن يكونوا مع الجماهير مع الناس قدوة صالحة في المجتمع على الطريق الذي رسمه رسول الله صلى الله عليه وسلم والناس لا تثق بالعالم إلا إذا كان عالما عاملا متفاعلا صادقا يعمل بعلمه .

    فلسطين المسرى الأقصى علماء الأمة فقه الجهاد

    الرابطة