الأحد 28 نوفمبر 2021 02:39 صـ 22 ربيع آخر 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أفريقيا

    تونس..ثلاثة أحزاب تحمّل الرئيس المسؤولية السياسية لأحداث ”عقارب”

    رابطة علماء أهل السنة

    حمّلت ثلاث أحزب تونسية، الثلاثاء، الرئيس، قيس سعيد، المسؤولية السياسية لأحداث مدينة "عقارب" بولاية صفاقس، جنوبي البلاد، مطالبة بفتح تحقيق في الأحداث.

    جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن الأحزاب الثلاثة " التيار الديمقراطي والتكتل من أجل العمل والحريات والجمهوري.

    وقال البيان "عاشت مدينة عقارب من ولاية صفاقس على وقع قمع واستعمال مفرط للغاز المسيل للدموع لتفريق المواطنات والمواطنين الرافضين لقرار رئيس الجمهورية إعادة فتح مصب القنة (للنفايات المنزلية) في تجاوز صارخ لأحكام القضاء ما أدى لسقوط الشهيد عبدالرزاق لشهب متأثرا بإصابة بقذيفة مسيلة للدموع حسب رواية الشهود و الاتحاد المحلي للشغل."

    وحمّلت الأحزاب "المسؤولية السياسية لهذه الفاجعة، ولتعفن الوضع البيئي وتصاعد الاحتقان الاجتماعي لرئيس الجمهورية المنفرد بالسلطة والذي كلف وزير داخليته (توفيق شرق الدين) باعتماد الحل الأمني في غياب حلول عاجلة لأزمة الفضلات المتراكمة بجهة صفاقس منذ أربعين يوما."

    وطالبت "بفتح تحقيق جدي ومستقل لتحديد المسؤوليات وإحالة الملف على القضاء"، معتبرة "بقاء جهة صفاقس دون والٍ منذ أسابيع عديدة يترجم قصورا في إدارة شؤون الدولة وزاد من تعقيد الأوضاع. "

    واعتبرت الأحزاب الثلاثة "أن مائة يوم من انفراد قيس سعيد بالسلطة، لم تأت بأي حلول أو تصورات أو مبادرات، بل أدت إلى مزيد تعفين الوضع السياسي والاجتماعي والاقتصادي بداية بضرب الحريات، مرورا بتشويه الخصوم و تقسيم التونسيين وغياب الحلول للأزمة المالية وتواصل إفلات الفاسدين من العقاب، انتهاء بالجنوح لاستعمال الحلول الأمنية القمعية التي أدت إلى وفاة مواطن. "

    ودعت "جميع القوى الديمقراطية لتوحيد الجهود لوضع حد للانفراد المطلق بالسلطة والدفع باتجاه وضع سياسات ديمقراطية اجتماعية حقيقية تكرس الحكم الرشيد وتقطع مع منظومة الفساد ومنظومة الحكم الفردي."

    والثلاثاء، أحرق محتجون غاضبون في "عقارب" مركزا للحرس الوطني على خلفية ما يقولون إنه وفاة شاب جراء استنشاق الغاز خلال فض احتجاجات الإثنين، فيما نفت الداخلية ذلك.

    يذكر أن الاحتجاجات خرجت مساء الإثنين، رفضا لإعادة السلطات فتح مكب نفايات في المدينة بعد إغلاقه منذ نحو شهر ونصف، بسبب شكاوى السكان من تلوث البيئة.

    بدوره، أعلن الاتحاد العام التّونسي للشغل (أكبر منظمة نقابية في تونس) اعتزامه تنفيذ إضراب عام في "عقارب"، الأربعاء.

    تونس عقارب أحزاب مسئولية قيس سعيد

    أخبار