الثلاثاء 24 مايو 2022 01:01 مـ 22 شوال 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    فلسطين ... قتلة نزار بنات أمضوا إجازة العيد في ”استراحات خاصة”

    رابطة علماء أهل السنة

    كشفت مصادر أمنية فلسطينية لـ"قدس برس"، عن قضاء 14 عنصرًا أمنيا معتقلًا على ذمة قضية قتل الناشط الفلسطيني نزار بنات، إجازة عيد الفطر برفقة عائلاتهم في "فلل" خاصة تابعة لجهاز الأمن الوقائي الفلسطيني، في مدينة أريحا، تحت حراسة أمنية مشددة.

    وذكرت المصادرالتي تعمل في الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية، أن "العناصر المتهمين بقتل بنات، خرجوا عدة مرات من سجنهم، خلال شهر رمضان المبارك، والتقوا عائلاتهم أكثر من مرة في منازلهم، بتنسيق كامل مع رئاسة السلطة الفلسطينية، وهيئة المحكمة التابعة للقضاء العسكري".

    وأشارت المصادر إلى "وجود توجه متفق عليه، لكنه غير معلن لإنهاء المحاكمة بادعاء عدم كفاية الأدلة، وإغلاق ملف مقتل الناشط نزار بنات بالكامل".

    وأفادت ذات المصادر، أن "التأجيل غير المبرر لجلسات المحاكمة، واستجلاب شهود لتغيير الحقائق، ومحاولات تبديل التقارير الطبية الخاصة بملف بنات، تعكس توجه السلطة لإغلاق ملف القضية".

    بدوره، قال غسان بنات، شقيق الراحل نزار بنات، إنه "ثبت لدى العائلة بالدليل القاطع خروج (13) من أصل (14) من أعضاء فريق الاغتيال من السجن دون إذن من المحكمة ودون أي مبرر قانوني".

    وقال بنات في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم السبت، إن ما جرى "يثبت انفلات وتغول مجاميع أجهزة السلطة، والتي تعمل بشكل متكامل ومدروس، وكل منها أخذ حصته من دم نزار بنات".

    واقتحمت قوة تابعة لجهاز الأمن الوقائي الفلسطيني، في 24 حزيران/يونيو 2021، منزلا كان يتواجد فيه بنات، واعتدت عليه بالضرب خلال عملية الاعتقال، ما استدعى نقله إلى المستشفى بعد فقده الوعي؛ حيث أعلن الأطباء عن وفاته.

    واعتقلت السلطة الفلسطينة، أفراد القوة الأمنية وأخضعتهم لمحاكمة؛ حيث "يرفض عناصر القوة الأمنية، الإدلاء بأي معلومات أو التعاون مع هيئة المحكمة"، بحسب مصادر مطلعة.

    المصدر : قدس برس

    فلسطين قتلة نزار بنات استراحات السلطة محكمة

    أخبار