الثلاثاء 25 يونيو 2024 04:45 مـ 18 ذو الحجة 1445هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار فلسطين المحتلة

    مستوطنون إسرائيليون يقتحمون المسجد الأقصى بحماية قوات الاحتلال

    رابطة علماء أهل السنة

    اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى للمرة الثانية خلال 24 ساعة واعتدت على المصلين فيه، ومكّنت المستوطنين من اقتحامه مرة أخرى اليوم الخميس، في خطوة أدت إلى تأجيج الغضب في الأراضي الفلسطينية، وسط تحذيرات من انفجار الأوضاع.

    كما حاول متطرفون يهود إدخال قرابين لذبحها في باحات الأقصى بمناسبة عيد الفصح اليهودي الذي بدأ أمس الأربعاء ويستمر أسبوعا.

    وكانت الشرطة اقتحمت الليلة الماضية باحات المسجد الأقصى أثناء صلاة التراويح حيث اعتدت على المعتكفين، ثم قامت بملاحقة المصلين والمعتكفين وأفرغت المسجد القبلي منهم بالكامل، قبل أن تنسحب عند منتصف الليل مع إبقاء وجودها عند الأبواب..

    من جهتها، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية إن قوات الاحتلال اعتقلت العشرات بعد أن اعتقلت في الليلة السابقة نحو 500 إثر اقتحامها المسجد الأقصى بذريعة وجود من وصفتهم بمحرضين مسلحين بالألعاب النارية والحجارة داخله.

    مظاهرات وإطلاق صواريخ

    وقد رفعت حوادث الاقتحام الإسرائيلية للمسجد الأقصى منسوب التوتر والغضب في الأراضي الفلسطينية، حيث توسعت المواجهات والمظاهرات.

    وخرجت مساء أمس الأربعاء مسيرات غاضبة في الضفة المحتلة والقدس والمدن العربية داخل الخط الأخضر وقطاع غزة تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على المسجد الأقصى.

    وفي قطاع غزة، انطلقت مسيرات جماهيرية من المساجد عقب صلاة العشاء والتراويح تنديدا بالانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى بعد اعتداء قوات الاحتلال على المصلين والمرابطين بداخله.

    وندد المشاركون بالصمت العربي والدولي تجاه الانتهاكات الإسرائيلية، وطالبوا بتوفير الحماية وحرية العبادة للمصلين والمعتكفين داخل المسجد الأقصى خاصة في شهر رمضان المبارك.

    وفي السياق، قالت الرئاسة الفلسطينية إن الاحتلال يصر على الاستمرار في تدنيس المقدسات، وخلق مناخ تصعيد وتوتر وعدم استقرار، بينما قال محافظ القدس عدنان غيث إن الاحتلال يرتكب جريمة بشعة بحق الأقصى، ويجب وقف هذه الفاشية الآن قبل تحولها إلى حرب لا ترحم أحدا.

    وفي ردود فصائل المقاومة، قال المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم إن ما ارتكبته قوات الاحتلال في المسجد الأقصى يمثل جريمة لن تمر دون عقاب من الشعب الفلسطيني ومقاومته.

    من جهته، قال عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي محمد الهندي إن الشعب الفلسطيني سيتصدى للاعتداءات الإسرائيلية على الأقصى وسيفشل المخططات الكامنة وراء هذه الاعتداءات والاقتحامات.

    مواقف دولية

    في غضون ذلك، تتواصل ردود الفعل الدولية على التصعيد الإسرائيلي في المسجد الأقصى.

    فقد قالت الخارجية الصينية اليوم الخميس إن بكين تحث إسرائيل على التزام الهدوء وضبط النفس والوقف الفوري لأي أعمال تزيد حدة الصراع.

    وأضافت الوزارة أن وضع القدس معقد وحساس، وأن على جميع الأطراف الحفاظ على الوضع التاريخي للمقدسات الدينية، داعية المجتمع الدولي لإيجاد حل مبكر وعادل للقضية الفلسطينية.

    وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير دعت مساء أمس الأربعاء لخفض التصعيد بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مشيرة إلى أن واشنطن قلقة مما يجري.

    بدوره، أبدى المتحدث باسم المفوضية الأوروبية بيتر ستانو استياءه من اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى، قائلا إن الاتحاد الأوروبي يطالب بالحفاظ على الوضع القانوني القائم للأماكن المقدسة.

    ويعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الخميس جلسة مشاورات مغلقة بشأن التطورات في المسجد الأقصى بناء على طلب فلسطيني أردني.

    وعشية الجلسة، قال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن غوتيريش يشعر بالصدمة والفزع من صور العنف الذي مارسته القوات الإسرائيلية على المصلين في المسجد القبلي بالمسجد الأقصى، مضيفا أن على الدول المعنية استخدام نفوذها لتهدئة الوضع.

    فلسطين الأقصى اقتحام المسجد مظاهرات الفصح

    أخبار