الخميس 2 ديسمبر 2021 09:40 مـ 26 ربيع آخر 1443هـ
رابطة علماء أهل السنة

    أخبار أوروبا

    بريطانيا ... مدرسة تعتذر لعرض رسم كاركاتيري يسيء للرسول الكريم

    رابطة علماء أهل السنة

    قدّمت مدرسة ثانوية رسمية في شمال إنجلترا اليوم الخميس باعتذار إثر تحرّك احتجاجي على عرض رسم كاركاتيري يجسّد النبي محمد (عليه الصلاة والسلام) خلال حصة دراسية، وأعلنت تعليق عمل المدرّس المسؤول عن ذلك.

    ويأتي عرض الرسم الكاركاتيري في مدرسة في وست يوركشير التي تقطنها جالية مسلمة كبيرة، بعد أشهر على قتل مراهق شيشاني مدرّسا فرنسيا في أكتوبر/تشرين الأول بسبب عرض الأخير على تلامذته خلال حصة حول حرية التعبير، رسوما كاركاتيرية تجسّد النبي الكريم صلى الله عليه وسلّم.

    وأفادت محطة "سكاي نيوز" (Sky News) بأن الرسم الذي عُرض في مدرسة "باتلي غرامر سكول" مأخوذ من سلسلة الرسوم نفسها التي نشرتها لأول مرة صحيفة "شارلي إيبدو" (Charlie Hebdo) الساخرة التي استهدف مسلحون في عام 2015 مقرّها في باريس، في هجوم أوقع 12 قتيلا.

    وقال مدير المدرسة البريطانية غاري كيبل في تصريح تلفزيوني إن "المدرسة تقدّم اعتذارا صريحا عن استخدام رسم غير ملائم على الإطلاق خلال حصة للدراسات الدينية أعطيت مؤخرا".

    وتابع "كذلك قدّم عضو الطاقم التعليمي خالص اعتذاره"، مؤكدا أنه "من الأهمية بمكان أن يتعلّم الأطفال أن الحديث عن الأديان والمعتقدات يجب أن يكون باحترام ومراعاة".

    مطالبة بالاستقالة

    وكان قد تجمّع أمام المدرسة نحو 30 متظاهرا غالبيتهم من الرجال للمطالبة باستقالة المسؤولين عن الواقعة التي تفيد تقارير بأنها وقعت يوم الاثنين.

    واستنكر محمد سجاد حسين وهو مؤسس جمعية خيرية محلية، بشدة عرض "رسوم كاركاتيرية مهينة لنبيّنا المحبوب محمد" صلى الله عليه وسلم.

    وقال إن الجمعية الخيرية لن تواصل عملها مع المدرسة ما لم تعمد إلى "الفصل النهائي" للمدرس.

    في المقابل، وصفت "الجمعية الوطنية العلمانية" التظاهرة بأنها "محاولة لإلصاق محرمات تجديف إسلامي بمدرسة"، بينما لم تصدر الحكومة البريطانية على الفور أي تعليق.

    يشار إلى أنه في عام 2019 نظّم مسلمون من ذوي تلامذة مدرسة ابتدائية في وسط مدينة برمنغهام احتجاجات بسبب حصص دراسية شملت موضوعاتها علاقات المثليين والمتحولين جنسيا.

    انجلترا مدرسة بريطانية تعتذر وقفة احتجاجية الرسوم المسيئة الرسول

    أخبار